إنشاء نظام أعمالي وزارة التعليم كأحد الأنظمة الإلكترونية المستحدثة لتسهيل إجراءات المراسلات، والتحول من التعاملات الورقية إلى الرقمية، كي تتمكن جميع إدارات ومنتسبي الوزارة من التواصل بشكل أمن وسريع، وهو تطوير لإمكانيات نظام راسل للمعاملات الإلكترونية، حيث تتسم منصة أعمالي بالمرونة العالية في المعاملات، وتلية احتياجات لجميع القطاعات، وتتوفر بها العديد من الخدمات والنُظم من اللجان والمهام وأنظمة الأرشفة المركزية والاجتماعات، وتوفير ألية لمتابعة جميع الوثائق والتعميمات الوزارية التي تصدرها الوزارة.

تسعى وزارة التعليم السعودية لإحداث طفرة في ألية التحول الرقمي، وتقديم كل الوسائل والإمكانيات التي تخدم العملية التعليمية، وقد جاء نظام أعمالي ليكون أحد تلك الأنظمة التي دشنتها الوزارة في إطار استراتيجية التطوير والتحديث المستمرة، وتستهدف المنصة الخاصة بالنظام عمليات المراسلات وتنفيذها بكل موثوقية وبشكل ذكي وأمن، وجدير بالذكر أن الوزارة توفر نظام نور للإدارة التربوية، وكذلك نظام فارس للخدمة الذاتية، وجميعها من النظم المتطورة التي حققت الكثير والكثير من النجاحات.

التسجيل في منصة أعمالي وزارة التعليم

أوضحة وزارة التعليم من خلال دليل المستخدم في منصة المراسلات الإلكترونية الموحد، أو الاتصالات الإدارية، أن عملية التسجيل في منصة أعمالي يكون للمستخدمين المخول لهم ذلك، من يملكون حق الدخول، وهم من يقومون بتحديد كلمة المرور واسم المستخدم الخاص بهم، كما تتيح واجهة المستخدم إمكانية استعادة كلمة المرور في حال فقدها، وحول طريقة الدخول على حسابك فهي كالتالي:

  • التوجه إلى رابط منصة أعمالي لنظام الاتصالات الإدارية الموحد.
  • سجل اسم المستخدم وكلمة المرور الخاصة بك والتي تم إعدادها بشكل مسبق لمن يمتلكون حقوق الدخول.
  • سجل رمز التحقق المرسل على رقم الجوال الخاص بالمستخدم لمصادقة عملية الدخول.
  • ينتقل لك النظام إلى الواجهة الرئيسية، حيث يظهر اسم المستخدم، والنظام والقسم التابع له، لوحة تحكم لإنشاء معاملة داخلية أو خارجية.
  • الخدمات المتاحة تشمل البحث، إنشاء التقارير، الإحصائيات العامة، التفاويض، إدارة الصلاحيات أو المجلدات.

أهداف نظام أعمالي وزارة التعليم السعودية

إضافة إلى ما تم سردة بعالية فإن أهداف نظام أعمالي وزارة التعليم هي كالتالي:

  1. يساعد على تقليل الجهد والتكاليف، جراء عمليات النقل للوثائق بالطرق التقليدية.
  2. تسهيل سير المعاملات والوثائق بجميع قطاعات وإدارات وزارة التعليم.
  3. يوحد نظام أعمالي كل الوثائق والإجراءات تحت قواعد عمل نظام ألي مركزي.
  4. تمكين منسوبي وزارة التعليم من الوصول إلى للوثائق والمحتويات التي تخصهم بسرعة وبألية موثوقة ومؤمنة.
  5. تقليل التعاملات الورقية وسرعة في التحول إلى نظام الحكومة الإلكترونية.

أهم مميزات نظام أعمالي تنحصر في النقاط التالية:

  • التوقيع والتأشير الإلكتروني
  • الوصول السريع والآمن للمستندات.
  • رقم موحد لتتبع المعاملة.
  • توفر قوالب ومسودات إلكترونية.
  • إنجاز الأعمال بلا ورق.
  • سهولة في تفويض الصلاحيات.
  • توفر خاصية البحث وتتبع المعاملات.
  • إمكانية عمل المسودات الإلكترونية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *