كشفت وكالة الأخبار الرسمية “كونا”، عن تعميم وزارة الداخلية الكويتية، للرد على وقف رخص القيادة للمقيمين بالدولة، وذلك بعد تداول تلك المعلومات عبر شبكات مواقع الواصل الاجتماعي، وهو الأمر الذي أثار المثير من التساؤلات حول مدى صحته والأسباب أو التداعيات وراء ذلك، خاصةً في ظل عدم إعلان وسائل الإعلام الرسمية عن أي تصريحات صادرة عن مسئولين بالوزارة بخصوص هذا الشأن منذ انتشار الخبر.

أكدت وكالة الأنباء الكويتية أن وزارة الداخلية نفت بشكل قطاع صحة الخبر المتداول حول وقف إصدار رخص القيادة للمقيمين في الدولة، وأنها مجرد شائعة ولم يصدر عن الوزارة أي قرارات أو تصريحات في هذا الشأن، ودعت المواطنين والمقيمين إلى متابعة المواقع والحسابات الرسمية التابعة للوزارة لاستباق المعلومات من مصدرها.

أكدت الداخلية في بينها انه لم يصدر قرار أو تعميم حول سحب أو لإيقاف رخص قيادة المقيمين، مبينة أن السبب وراء ما جرى يعد من الإجراءات الروتينية التي تقوم بها الإدارة العامة لنظم المعلومات، في إطار التعاون مع الإدارة العامة للمرور في الكويت، من أجل تحديث بيانات رخص القيادة وتطوير المنظومة بما يكفل تحقيق الاشتراطات والضوابط التي تم وضعها وفق القرار الوزاري الصادر تحت رقم 270 لسنة 2020.

أضافت الوزارة أن القرار المشار إلى رقمه بعالية جاء فيه ضرورة استبدال رخص القيادة القديمة، بتلك الرخص الذكية الجديدة، تماشياً مع استراتيجية التحديث والتطوير المتبعة، وشددت على انه في حالة ثبوت حصول المقيم على رخصة قيادة بشكل غبر قانوني، سوف يتم توقيع العقوبة علية، من حيث سحب الرخصة واتخاذ الإجراءات القانونية ضده.

ومن جانه نشر الإعلام الأمني التابع للوزارة البيان على حسابه الرسمي يمكن الرجوع إليه من أجل التحقق، وقد أفادت مصادر امه وفق مشروع إلغاء رخص القيادة القديمة واستبدالها بالرخص الجديدة سوف ينتج عنه إلغاء قرابة 250 ألف رخصة من أصل حوالي مليون رخصة، كذلك الكشف عن خالات التزوير أو التلاعب، وستشمل عملية التنفيذ كل المقيمين في الدولة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *