تلقت اللجنة الأوليمبية المصرية، والمشاركة في أولمبياد طوكيو، خطابًا رسميا من قبل اللجنة المنظمة للأولمبياد تعلن فيه عن خروج مصر من القائمة التي أقرتها ووضعت بها الدول المشاركة في الألمبياد، ويفرض عليها تحذيرات وقيود طبية وذلك طول انعقاد الألعاب الأولمبية، ويأتي ذلك القرار بسبب تداعيات الظروف الاستثنائية الصحية التي تشهدها دول العالم في الوقت الراهن جراء انتشار الفيروس المستجد.

إلغاء الحجر على البعثة المصرية

وكشف رئيس اللجنة الطبية، باللجنة الأوليمبية المصرية، ورئيس البعثة الطبية لمصر والتي تشارك في أوليمبياد طوكيو الرياضية، دكتور/ حسن كمال، أن اللجنة المنظمة للأولمبياد، قد حددت بشكل رسمي الدول التي ستفرض عليها قيودًا طبية بسبب تفشي الجائحة، والتي تم تقسيمها إلى فئات، وذلك لأجل ضمان عددًا هائلاً من الدول متضمنة كل من دول: الإمارات العربية المتحدة وإنجلترا.

وتابع الدكتور/ حسن كمال، بأنه قد صدر اليوم بشكل رسمي قرار من قبل اللجنة المنظمة للأولمبياد، يقضي بخروج مصر من قائمة الدولة التي وضعت عليها قيود، وبناء على خروجنا من تلك القائمة فقد تقرر بالتبعية إلغاء الحجر الذي كان مقررًا أن تدخله البعثة المصرية لمدة الـ3 أيام في اليابان، وذلك عقب وصول البعثة بالفعل، ووفق هذا القرار يتم الاكتفاء فقط بعمل المسحات للفيروس، في مصر تحديدا قبيل السفر إلى اليابان.

تُطبق خطة عمل

وأشار كمال، إلى أن اللجنة الطبية ومجلس إدارة اللجنة الأوليمبية المصرية برئاسة هشام حطب، قامت من جانبها بمخاطبة اللجنة المنظمة للأولمبياد فعلياً طوال الأيام القليلة الماضية، وقد أسفرت هذه المخاطبات عن خطة عمل تم تنفيذها، وعقبها تلقينا اتصالات بخروج البعثة المصرية من هذه القائمة، مضيفًا أن مجلس إدارة اللجنة الأوليمبية إنما يبذل كل طاقته، حتى يوفر جميع الإمكانيات الطبية والمستلزمات، التي يتم من عن طريقها تأمين كامل البعثة المصرية في العاصمة اليابانية طوكيو.

لافتًا إلى أن البعثة المصرية لديها خطة عمل تعمل جاهدةً على تطبيقها بحرفية شديدة وبدقة متناهية، كما تم عقد عدة اجتماعات مع شتى الاتحادات الرياضية، ذلك بغرض التدريب على التعامل مع البرامج التي تخص دورة الألعاب الأوليمبية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *