خطوة نحو تحسين جودة التعليم أعلنت وزارة التعليم السعودية عن عزمها تطبيق الاختبارات المركزية لعدد من المواد الدراسية في المراحل الدراسية المختلفة، ونوهت عن المراحل الدراسية والإدارات التعليمية المستهدفة بتطبيق الاختبارات المحاكية على مستوى مناطق المملكة، كذلك المواد الدراسية التي سيُختبر فيها، وموعد التنفيذ وفقاً للمخططات الموضوعة لهذا الشأن.

البيان الإعلامي أوضح اعتزام التعليم تنفيذ اختبارات مركزية محكية وختامية في بعض المواد الدراسية، بعدد من الإدارات التعليمية خلال اختبارات الفصل الدراسي الثالث من العام الجاري 1445، على أن يكون ذلك في مدن جدة، والمدينة المنورة، وتبوك وجازان وحائل.

الغرض من الاختبارات المركزية

أبرز المزايا أو الأهداف المنشودة جراء تطبيق الاختبارات المركزية تتمثل في الآتي:

  • تحسين جودة التعليم في المملكة .
  • قياس مستوى التحصيل الدراسي للطلاب بشكل دقيق.
  • تحديد نقاط القوة والضعف في المناهج الدراسية.
  • معالجة الفروقات الفردية بين الطلاب.
  • تشجيع الطلاب على التعلم الذاتي.
  • توفير بيئة تعليمية عادلة للجميع.

تشمل المزايا على الأتي:

  • تُعدّ الاختبارات المركزية أداة قياس موثوقة وفعالة.
  • العمل على تقييم جميع الطلاب بنفس المعايير.
  • تُساعد على تحديد احتياجات الطلاب بشكل أفضل.
  • تحسين أداء المعلمين.
  • العمل على تطوير المناهج الدراسية.

الصفوف والمواد الدراسية المستهدفة بالاختبارات المركزية

أشارت وزارة التعليم إلى تحديد المواد الدراسية التي ستُطبق عليها الاختبارات المركزية. كذلك شروط وأحكام تطبيقها وتوفير مراكز امتحانية مناسبة للطلاب، كذلك وفير جميع الأدوات اللازمة لإجراء الاختبارات المركزية.

  • الصف الدراسي الثالث الابتدائي:- مادتي اللغة العربية، والرياضيات.
  • الصفين السادس الابتدائي والثالث المتوسط:- مواد اللغة العربية، والرياضيات، والعلوم، واللغة الإنجليزية
الصفوف والمواد الدراسية المستهدفة بالاختبارات المركزية
الصفوف والمواد الدراسية المستهدفة بالاختبارات المركزية

أضافت الوزارة أن طبيعة الاختبارات المركزية سترتكز على إنشاء أسئلة مركزية موحدة على مستوى عقدها بالنسبة لإدارة التعليم المستهدفة، تتولي لجان مركزية وضع الأسئلة وفق أليات وضوابط لطلاب التعليم العام الأهلي والحكومي.

وبناءً على ما نشرته صحيفة عكاظ، فسوف تبنى الاختبارات وفق جدول المواصفات، بما يراعي الموازنة بين الأسئلة المقالية والموضوعية، وعلى حسب الخصائص العمرية للطالب ومواصفات المواد، وسوف تتولي إدارات التعليم جمع عينات عشوائية من أوراق الإجابة لإعادة تصحيحها بما يوازي نسبة 5% من أرواق الإجابة، على أن تقارن نتائج تصحيح العينات العشوائية مع الدرجات التي تم رصدها في نظام نور.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

واحد × 2 =