فازت جامعتا الإمارات والشارقة بالجائزة الذهبية للاتحاد العربي للرياضة الجامعية، وذلك في منافسة “الحرم الرياضي الجامعي الصحي في حالة الطوارئ”، والتي شاركت فيها عدد 10 جامعات عربية، كما حصدت أيضاً جامعة عجمان على الجائزة البرونزية ضمن مبادرة “عربي الجامعات” وتحت شعار الحرم الجامعي الرياضي الصحي.

مبادرة متميزة وجديدة

ضمت نتائج المستوى الأول “البلاتيني” جامعة جنوب الوادي “مصر”، جامعتي بيت لحم والعربية الأمريكية “فلسطين”، وفي المستوى الذهبي جاء بجانب جامعتي الإمارات والشارقة، كل من :الكليات التقنية سلطنة عمان، وحصدت جامعة عمان الأهلية “الأردن”، والمدرسة العليا للهندسة “تونس” جائزة المستوى الفضي، وجاءت كذلك الجامعة الحمدانية “العراق” بجانب جامعة عجمان، في المستوى البرونزي.

جائزة ذهب عربي الجامعات

وقال رئيس الاتحادين المحلي والعربي للرياضة الجامعية، دكتور/ سعيد الحساني، تعتبر مبادرة “عربي الجامعات” مبادرة متميزة وجديدة، وقد روعي في تصميمها تحديداً أن تتضمن دمجًا بين الصحة والرفاهية، في كافة الجوانب الثقافة للحرم الجامعي، وترتئي المبادرة إلى تحقيق تحسين في نمط حياة الطلاب وأيضًا في حياة المجتمع المحيط بالطلاب.

تبادل أفضل الخبرات التوعوية

أضاف الحساني في حديثه، تم اختيار الشعار الخاص بالمبادرة بهدف توفير وإتاحة بيئة تعليمية تربوية سليمة وصحية يتم خلالها تبادل أفضل الخبرات التوعوية والممارسات البيئية الأفضل بين مختلف الجامعات العربية، وتم تنفيذ المبادرة في فترة الطوارئ التي نجمت جراء الفيروس المستجد.

وأسفر عن المبادرة العديد من التجارب الريادية وقصص التميز والنجاح، حيث كان الهدف هو جعل الاختيار الصحي الخيار الأول وكذلك التأكيد على ضرورة الاهتمام والالتزام بمجتمع صحي رياضي خال من الأمراض، ومنه يتم الانطلاق تجاه المجتمع المحلي.

وأشار الحساني، إلى أن مبادرة ذهب عربي الجامعات قد سعت بشكل أساسي إلى العمل على كل ما له علاقة بتحسين منظومة الصحة، والرفاهية للطلاب والطالبات في شتى الجامعات العربية، كما عملت أيضاً على أن يتعلم الطلبة الكيفية التي تمكنهم من تعزيز رفاهيتهم اليومية.

تجدر الإشارة أن مجالات المسابقة تضمنت ما يلي، مجال الصحة والسلامة وشمل التجارب المتعلقة بـ” تحقيق تعلم ريادي يسهم في حل مشكلات صحية، نشر الوعي الصحي للحد من انتشار الفيروس المستجد، إضافة إلى كل من مجالات: الوقاية من المرض، التغذية السليمة، فضلاً عن الصحة النفسية والعقلية، أما المجال الرياضي فتضمن، تفعيل المنافسات خلال فترة الجائحة، النشاط الحركي الرياضي اليومي، علاوة على ورش عمل، وندوات رياضية، بالإضافة إلى مسابقات عن بعد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *