أتم كل من السيد/ مازن الوظائفي، مدير تنفيذي لبورصة عمان، وسارة فيرير أوليفيلا، ممثل مقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، توقيع اتفاقية تعاون بين البورصة والبرنامج، والتي بموجبها يقوم البرنامج بتدريب موظفي البورصة وكافة الشركات الأخرى المدرجة بها، وذلك بغرض تمكينهم فعليا من الإطلاع والإحاطة بكل ما يتعلق بأهداف التنمية المستدامة وقضاياها، وما تركز عليه تحديدا من محاور رئيسية، وهي: الحفاظ على مستوى أداء بيئي جيد، إضافة للإلتزام بالمسؤولية الاجتماعية المتميزة، علاوة على الالتزام بأتمتة معايير الحوكمة في الشركات.

ما هي أهداف الاستدامة

وقال المدير التنفيذي لبورصة عمان، تأتي تلك الاتفاقية المُبرمة على غرار خطة البورصة الاستراتيجية، ومشروع  معيار الاستدامة للشركات التي تم إدراجها بالتحديد ضمن مؤشر “ASE20″، وذلك ضمن الجهود التي تبذلها بورصة عمان الأردن، والتي ترتئي إنفاذ أحدث وأفضل الممارسات والمعايير العالمية، التي من شأنها أن تكون سبيلاً لتعزيز ودعم المناخ الاستثماري في سوق المال في المملكة الأردنية.

علاوة على أن تلك الضوابط والمعايير إنما تعزز أيضامن جاذبية عمل كافة الشركات الأردنية للاستثمار، وذلك سواء على المستوى المحلي أو الخارجي، فضلاً عن أن تلك الأسس يمكن من خلالها التحديد لكافة المخاطر، وكذلك الفرص التي يظهر تأثيرها بشكل مرتفع وملحوظ في نجاح الشركات، وهذا عن طريق تطوير مستوى أدائها، وتحسين قدرتها التنافسية إيجابياً.

لتحقيق مبادئ الاستدامة

وبين الوظائفي في سياق حديثه، بأن تفعيل وتنفيذ الشركات للمبادئ الخاصة بالاستدامة، من شأنه أن يكون عاملا مساعداً لرفع وتعزيز سمعتها إضافة لتأثير هذا العامل على علامتها التجارية بشكل إيجابي، كما تزيد أيضا من مساهمتها الفاعلة في المجتمع المحلي.

فضلاً عن أن تلك المبادئ سوف ترفع بدورها من مستوى رضا العاملين بالشركة، بالإضافة لما تؤدي إليه مبادئ الاستدامة من الحفاظ على مستوى الأمان والسلامة التشغيلية لكافة أنشطة الشركة، لافتًا إلى أن ذلك بالطبع ينعكس بشكل إيجابي بالتبعية على مركز الشركة ويزيد كذلك من منافستها بالسوق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *