أعلنت اللجنة النسائية في هيئة كهرباء ومياه دبي اليوم عن إطلاق مخيم التطوير الذاتي الافتراضي لموظفات الهيئة، حيث يشارك فعاليات المخيم 200 موظفة، وتأتي تلك الخطوة تحديداً في ضوء الجهود التي تقوم بها الهيئة، بهدف تعزيز ودعم عناصر التواصل من خلال خلق قنوات تواصل بينها وبين الموظفات بالهيئة، إضافة لمساعيها المتضافرة لتوفير مجموعة من البرامج الداعمة لهن، تماشياً مع رؤية دولة الإمارات العربية المتحدة المستقبلية لتمكين المرأة العاملة.

رؤى مخيم التطوير الذاتي الافتراضي

يستمر مخيم نسائية كهرباء ومياه دبي لمدة شهرين، وتتضمن فعالياتها ستة مساقات تعليمية رئيسية تركز في طياتها على 3 محاور أساسية، متضمنة: آليات ومعايير النجاح بالمسار المهني للموظفة، تحقيق التوازن النسبي بين حياتهن العملية والشخصية، إضافة لأسس وركائز التطوير الذاتي لتمكينهن من التعامل مع كافة المتغيرات بما يتماشى مع متطلبات العمل.

برامج نوعية لموظفات الهيئة

ومن جانبها قالت رئيسة لجنة نسائية ديوا دبي بالهيئة، السيدة/ فاطمة محمد الجوكر، أن اللجنة تحرص دائما على إطلاق العديد من أنواع البرامج النوعية المختلفة، التي من شأنها تمكين الموظفات العاملات بالهيئة ومساعدتهن على تحقيق عنصر التوازن بين الحياة الاجتماعية الخاصة بهن، وبين حياتهن العملية.

مخيم التطوير الذاتي الافتراضي
مخيم التطوير الذاتي الافتراضي

كما أكدت رئيسة اللجنة، بأن فكرة تدشين مخيم افتراضي للموظفات إنما يهدف لتطوير وتحديث “المهارت الناعمة” التي لدى هؤلاء الموظفات العاملات بالهيئة، على سبيل المثال تدريبهن على آليات التكيف مع المتغيرات بالمحيط الوظيفي، وتمكين التواصل الفعال إضافة لتطوير عامل التخطيط الاستراتيجي لديهن.

وثمنت نائبة رئيسة لجنة نسائية ديوا، عائشة العسم، بمدى الرعاية والاهتمام الذي توليه القيادة العليا بهيئة كهرباء ومياه دبي لكافة الموظفات بها، وأشادت بمقدار الدعم اللامحدود الممنوح لهن، ما يعكس بدوره تجسيد الرؤية التي تسعى الهيئة لتحقيقها، وسعيها الدؤوب لتمكين المرأة الإماراتية وبناء قدراتها بدايةً من من تعزيز القدرات المهنية، حتى الوصول للقدرات الاجتماعية والنفسية أيضا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *