أشار تلفزيون قطر إلى التفاصيل حول بشت ميسي الذي ارتداه خلال مراسم تتويج الأرجنتين برفع كأس العالم 2022، ورصدت عدسات الكاميرات أحد الصور التي أظهرت أن هذه العباءة من صناعة “بشت السالم”، وهي من العلامات التجارية صاحبة أقدم تاريخ في صناعة البشوت بقطر، وقد تصل تكلفة التصنيع إلى حوالي ثمان آلاف ريال قطري، وكان لارتداء النجم الأرجنتيني لهذا الرداء قبل رفع الكأس المونديالية تأثير كبير على محبي الرياضة ليس في الوطني العربي وحدة، ولكن على صعيد العديد من الدول الأجنبية وفقاً لما جاء في العديد من التقارير الإخبارية.

أجرى التليفزيون القطري عبر برنامج “أهلا بالعالم”، حديث مع أحمد عبد الله السالم، والذي يدير محل “بست السالم” بمنطقة سوق واقف، والذي كشف عن تفاصيل بشت ميسي وكيفية طلبة، وما أعقب ذلك من إقبال الجماهير الأرجنتينية على وجه الخصوص، نحو شراء البشت القطري.

عباءة ميسي من صناعة بشت السالم

تحدث أحمد السالم عن تلقيه اتصال من أحد المنظمات تطلب منهم صناعة أو تفصيل عدد من البشوت، وتم طلب أن يكون منهم اثنين بخامة خفيفة وبطول متوسط، ولم يكن لديهم أي علم عن أن تلك الطلبة تخص شخص بعينه، أو أنه سيتم منحه للبطل المتوج بلقب كأس العالم في حفل الختام، وعقب ظهور “لوجو” المحل الخاص بهم خلال حفل التتويج تعرفوا على سبب طلب تصنيع تلك البشوت.

أضاف أنه في الوقت الطبيعي فإن صناعة البشت الواحد يستغرق فترة من 7 إلى ثمان أيام، غير أنه فيما يخص ما ظهر في حفل التتويج، فقد استعرف وقت تصنيعه من ثلاث إلى أربع أيام نظراً لضيق الوقت، وعقب انتهاء البطولة، كان هناك إقبال كبير من الجمهور الأرجنتيني يريدون إما شراء بشت ميسي أو التصوير به، وقد تم توضيح أنه يمر بسبع مراحل في التصنيع، حيث يُصنع من قماش نجفي ياباني، ويطرز يدوياً، ويتراوح السعر ما بين 4500 ريال وحتى ثمان ألاف ريال قطري.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة × واحد =