المبادرة لانشاء مركز لوجستي جديد في إمارة أبوظبي يأتي على غرار ما أعلنته شركة أمازون عن عزمها أن تتعاون مع مكتب أبوظبي للاستثمار لتأسيس هذا المركز، حيث يعد المركز الجديد هو أحد أكثر مراكز الشركة العالمية تطورا في المنطقة، بما يهدف إلى تعزيز الابتكار التقني والمعرفي فيما يتعلق بقطاع الخدمات اللوجستية وتطوير قطاع التجزئة وقطاع ريادة الأعمال، فضلا عن خلق المزيد من فرص العمل التي تصل إلى آلاف الفرص الجديدة، ويعد هذا التعاون هو أحد خطوات برنامج الابتكار الذي يتبع مكتب أبو ظبي للاستثمار، وذلك بقيم تبلغ 2 مليار درهم إماراتي، بغرض دعم الشركات العامة والمبتكرة في القطاعات الرئيسة.

لانشاء مركز لوجيستي متطور

من المنتظر المبادرة لإنشاء هذا المركز اللوجيستي بحلول عام 2024، وهو يعتبر أحد أجزاء الإتفاقية الشاملة للتعاون بين مكتب أبوظبي للاستثمار وشركة أمازون، يعمل هذا المركز على توفير الكثير من فرص العمل خلال الأعوام القادمة، فضلا عن تقديم المزيد من الدعم للشركات الناشئة ورواد الأعمال، والشركات الصغيرة والمتوسطة التي تعمل في مجال الإقتصاد الرقمي.

تعاون بين أمازون وأبوظبي للاستثمار

هذا وقد صرح نائب الرئيس الأول الدولي لشركة أمازون السيد/ راسل غراندين دنيتي، بتطلع الشركة الكبير للتعاون مع الإمارات ،مما يساهم في تسريع نمو الإقتصاد وتحقيق أجندة الدولة الوطنية الطموحة في هذا المجال الواعد، فضلا عن تطلع الشركة إلى العمل مع المكتب، ليتم إنشاء مركز جديد لتقديم أفضل الخدمات اللوجستية المتطورة ومبادرات الاستدامة والابتكارات التكنولوجية من قبلها، وأشار إلى أنه سوف يتم توظيف خبرات شركة أمازون الطويلة، والتي اكتسبتها فى عقود من الزمن من أجل إنجاح هذا المشروع.

أمازون تتعاون وأبوظبي للاستثمار لانشاء مركز لوجيستي متطور
أمازون تتعاون وأبوظبي للاستثمار لانشاء مركز لوجيستي

لتعزيز الابتكار بالإمارة

وصرح رئيس دائرة التنمية الاقتصادية بأبوظبي السيد، محمد علي الشرفاء، أن مركز امازون اللوجيستي الجديد سوف يعمل على تعزيز المنظومة الابتكارية في إمارة أبوظبي، بما يقدمه من إمكانات وبنية تحتية جديدة متكاملة تستفيد منها باقي الشركات، في إطار إلتزام الإمارة بتقديم الفرص الأفضل للقطاع الخاص، حيث يواصل المكتب قيامه بدعم الشركات التي تعمل في مجال الابتكار بما يضمن ازدهارها وانجاحها داخل أبو ظبي، وذلك بما يتماشى مع رؤية الدولة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *