أتم مصرف الإمارات التوقيع على اتفاقية تفاهم مع وزارة المالية الإماراتية، تقتضي بإبرامها تحويل منصة الدفع بالدرهم الإلكتروني إلى مصرف الإمارات المركزي، إذ يأتي ذلك في إطار توحيد سبل المدفوعات الرقمية وأنظمتها للحكومة الإتحادية، وقد قام بتوقيع مذكرة التفاهم التي تهدف لتحويل جميع أنظمة وأصول وعمليات الدفع، وتنظيم آليات السداد الإلكتروني كل من: محافظ مصرف الإمارات العربية المتحدة السيد/ خالد محمد سالم بالعمى التميمي، إضافة لوزير الدولة للشؤون المالية، محمد بن هادي الحسيني.

تفاهم المالية والمركزي الإماراتي

المذكرة التي تسعى إلى تنظيم وسائل الدفع الإلكتروني والتحويل ونقل الدرهم أوضح بن هادي الحسيني أهميتها في بيانه قائلا، بأن السعي من أجل توحيد الجهود وتعزيز التعاون فيما يخص المدفوعات الرقمية يصعد بهذا المجال إلى الكفاءة المثلى، ويحقق كذلك إمكانية الدخول إلى منزلة غير مسبوقة في قطاع الأعمال، كما يوفر بدوره فرص استثمارية على المستويين الدولي والمحلي فيما يخص الإقتصاد الحديث وعمليات الدفع المبتكرة، وينظم التعامل بين الحكومة وقطاع التجزئة من خلال ما يقدمه من حلول رقمية غير مسبوقة.

هدف تحويل منصة الدفع بالدرهم الإلكتروني

كما صرح أيضاً بأن ما يحدث من تعاون مشترك بين وزارة المالية والمصرف المركزي بالإمارات، إنما سوف يسهم في رفع وتعزيز الدفع الرقمي بالدولة، كما يكون له دور كبير في دعم الدولة في جهودها من أجل التطور الكبير، الذي تسعى من أجله الإمارات لدعم مجال الخدمات المقدمة للأعمال والأفراد والخدمات الرقمية، وذلك بهدف تحسين جودة الحياة.

وفي الإطار ذاته أعلن البنك المركزي الإماراتي قيامه بتوقيع إتفاقية تعاون مع سوق أبوظبي العالمي، بهدف تحقيق التعاون لتطوير نظام متكامل يدعم التكنولوجيا المالية بدولة الإمارات العربية المتحدة، وتشمل الإتفاقية ضمن بنودها التعاون للعمل من أجل تطوير هذا الكيان، وتنميته من خلال ما تطلقه الجهتين من أنشطة ومبادرات مشتركة، وقد تم توقيع هذه المذكرة ضمن فعاليات مؤتمر مستقبل النظام المالي، وبموجب هذا التفاهم المُبرم يعمل المصرف مع سوق أبوظبي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *