رصدت العديد من التقارير الإخبارية أسماء أبرز الخاسرين في الانتخابات العراقية لعام 2021، والتي لا حديث يعلو عليها في أوساط الشارع العراقي، بعد إعلان المفوضية العلية المستقلة للانتخابات عن نتائج الفرز الأولية، من أجل أتمام استحقاق دستوري هام، عبر تمكين المواطنين من اختيار نواب البرلمان للدورة القادمة، وسط أمال بتحقيق المزيد من الإصلاحات وإعادة بناء الوطن، وتحسين الأحوال المعيشية والعمل على دفع عجلة التنمية الاقتصادية والتطوير الشامل على كافة المستويات.

أعلنت مفوضية الانتخابات العراقية عن نتائج الفرز على مستوى غالبية المحافظات العراقية، ونشرت عبر حساباتها الرسمية وموقعها الإلكتروني، كشوف أسماء المرشحين للانتخابات البرلمانية 2021 لكل محافظة على حدى، حيث أشارت التقارير لعدد الأصوات التي تحصل عليها كل مرشح، وقد اهتم الكثير من المواطنين بمتابعة أسماء أبرز الخاسرين في الانتخابات لحين الإعلان الرسمي والنهائي عن أعضاء مجلس النواب الفائزين عقب تدقيق عمليات الفحص لبطاقات الاقتراع و العصا الإلكترونية.

أسماء ابرز الخاسرين في الانتخابات

أشارت عدد من وسائل الإعلام العراقية إلى أسماء أيرز الخاسرين في الانتخابات العراقية لاختيار أعضاء مجلس النواب، وكان في المقدمة الدكتور محمد إقبال الصيدلي عن دائرة محافظة نينوى وكان يشغل وزير التربية الأسبق، وعن نفس المحافظة أسامة النجيفي، وسمير الجبوري عن محافظة ديالي.

أشار عدد من المتابعين إلى قائمة بها أسماء لعدد من المرشحين من لم حالفهم التوفيق، في انتظار أن يتم تأكيد النتائج والإعلان عن قوائم الفائزين النهائية في القريب العاجل.

ابرز الخاسرين
أسماء ابرز الخاسرين

موعد تقديم الطعون الانتخابية

جدير بالذكر أن المفوضية العليا للانتخابات العراقية، كانت قد أعلنت عن فتح باب تقديم الطعون على نتائج الانتخابات النيابية الأولية، وذلك لمدة ثلاثة أيام تبدأ من الثلاثاء 12 أكتوبر، وذلك على حسب اللوائح والقوانين المعمول بها والمنظمة لسير الإجراءات النظامية، عقب ذلك سيتم الإعلان عن النتائج النهائية.

أضافت أن تقديم طلي الطعن سيكون إما للمكتب الوطني، أو مكتب هيئة الإقليم، أو الفرع الخاص بالمفوضية بالمحافظة، أو إلى الهيئة القضائية، وسيتولى مجلس المفوضين الرد خلال مدة قدرها 7 أيام من تاريخ ورود الطعن له، وستعلن الهيئة القضائية قرارها الخاص بالبت في الطعن خلال 10 أيام من تاريخ إجابة مجلس المفوضين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *