اعتمد رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، المبادئ العشرة للدولة للخمسين عامًا القادمة، وأصدر بذلك القرار رقم 15 لسنة 2021، والذي بموجبه يتعين على كافة وزارات الدولة إضافة للجهات وأجهزتها الحكومية الاتحادية وكذلك المحلية، الالتزام والاسترشاد وإنفاذ تلك المبادئ في شتى التوجيهات والقرارات التي تتخذها، وتضمينها بالتبعية في مختلف خططها واستراتيجياتها، إذ تمثل مرجعًا لكل مؤسسات الدولة الإماراتية، وترتئي تعزيز ودعم الاتحاد وبناء اقتصاد وطني أكثر استدامة، لتحقيق المجتمع الأكثر ازدهاراً.

المبادئ العشرة

وضع المبدأ الأول، تقوية الاتحاد وتشريعاته ومؤسساته أولوية رئيسية كبرى، إضافة إلى تطوير الدولة الاتحادية في مختلف القطاعات والمجالات، استنادً على أن التطويرهو الطريق الأكثر فعالية وسرعة في ترسيخ اتحاد الدولة.

ركزالمبدأ الثاني، على بناء أفضل وأنشط اقتصاد على مستوى العالم، مركزًا على تحقيق ذلك المبدأ خلال الفترة القليلة المقبلة، وذلك على اعتبار أن تحقيق تنمية ونمو اقتصادي يحقق للدولة مصلحتها الوطنية الأعلى، إضافة إلى ضرورة وأهمية الحفاظ على ما تحقق من مكتسبات في الخمسين عاما الماضية.

ووضع المبدأ الثالث السياسة الخارجية للدولة، كأداة تخدم وتساهم في تحقيق مصالح الدولة العليا التي من أبرزها المصالح الاقتصادية.

وللحفاظ على دولة الإمارات أكد المبدأ الرابع، على أن رأس المال البشري هو قاطرة النمو في المستقبل من خلال العمل على تطوير التعليم واستقطاب المواهب.

واعتمد المبدأ الخامس، مبدأ حسن الجوار كونه أساسًا للاستقرار وخط الدفاع الأول عن الأمن ومستقبل التنمية، ويأتي مبدأ حسن الجوار وإقامة علاقات مستقرة مع دول العالم، كأحد الأولويات الأبرز في السياسة الخارجية للإمارات.

ويعمل المبدأ السادس، على ترسيخ ما حققته دولة الأمارات من سمعة عالمية لبناء المؤسسات العابرة للقارات، والتي تنطلق من تحت مظلة الدولة الإماراتية.

التسامح والأخوة الإنسانية

ويرى المبدأ السابع، أن ما سيجعل الدولة الإماراتية عاصمة عالمية للمستقبل هو تفوقها الرقمي والتقني والعلمي، وقدرتها على جذب واستقطاب المواهب من كل دول العالم.

ويؤكد المبدأ الثامن على أن قيم دولة الإمارات العربية المتحدة سوف تحافظ وترسخ قيم التسامح إضافة للأخوة الإنسانية.

وتناول المبدأ التاسع المساعدات الإنسانية التي تقدمها دولة الإمارات العربية المتحدة للعديد من دول العالم، وذلك على أنها جزء ضمن مسيرتها والتزامها الأخلاقي.

المبادئ العشرة للدولة للخمسين عاماً القادمة
المبادئ العشرة للدولة للخمسين عاماً القادمة

في حين يدعو المبدأ العاشر من المبادئ العشرة للدولة للخمسين عاماً في الإمارات إلى اعتبار السلم، والتفاوض والحوار أساس لحل شتى الخلافات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *