تواصل الوكالات والمؤسسات الاقتصادية الدولية الإشادة بالاقتصاد المصري، وما يحققه بشكل لافت من نجاحات مبهرة، وهو ما جعل وكالة “فيتش سوليوشينز” بالتبعية تصف أحد قطاعاته وهو القطاع الاستهلاكي بالتحديد في شهر أغسطس 2021، حول توقعات النمو في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بأنه متفرد ونادر الحدوث، وذلك بحسب التقرير الذي أعده مركز المعلومات، ودعم اتخاذ القرار، والذي استعرضه دكتور/ مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء.

إشادة بأداء القطاع الاستهلاكي

وقال مساعد رئيس الوزراء والقائم بأعمال رئيس المركز، أسامة الجوهري، بأن تقرير الوكالة أشاد بالأداء الإيجابي القوي للقطاع الاستهلاكي في مصر، ووصفته بأنه كان متفردًا على المستويين سواءً الإقليمي أو الدولي كذلك، لاسيما في الفترة أثناء وبعد جائحة الفيروس المستجد.

أداءً قويًا

ووصف تقرير “فيتش” هذه الحالة بأنها نادرة الحدوث، إذ أن الإنفاق الأسر الحقيقي في أغلب الأسواق العالمية، قد تأثر فعليا بشكل سلبي بجائحة العدوى المستجدة، وذلك غلى الرغم من أن العديد من تلك الأسواق لديها مسيرة علاجات، تمضي بمعدلات أكثر سرعة من مثيلتها في مصر.

وأضاف الجوهري، أشارت “فيتش” إلى أن التعافي الطبيعي للقطاع الاستهلاكي بصة عامة إنما يتم في فترة من عامين إلى ثلاثة عوام، ولكن في مصر كان الصمود والتحدي للمواجهة هو العنصر السائد في وجه الجائحة، وهو ما كان بالتبعية من نتيجته أداءً قويا بعد تلك الظروف الصحية الاستثنائية.

لافتًا إلى أنه وفقًا لتقديرات الوكالة “فيتش”، فقد زاد حجم الإنفاق الاستهلاكي للأسر المصرية خلال العام 2021 بنسبة (15%)، وذلك عن حجمه في ما قبل الجائحة وتحديدا بالعام 2019، وتتوقع “فيتش” كذلك أن يرتفع حجم الاستهلاك بنسبة قرابة الـ21% خلال عام 2022، وهذا مقارنة بعام 2019.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *