حرصت إدارة إسعاد المجتمع شرطة دبي اليوم، ومثلة في إدارة التوعية الأمنية، على تنظيمها محاضرة توعوية للأمهات إرشادهم وتوجيههم حول أهمية تنفيذ وإتباع الإسعافات الأولية ومدى أهميتها البالغة، لضمان تحقيق عناصر الأمن والسلامة وفاعليتها في تحصين المنازل من شتى أنواع المخاطر، بما يحافظ بالتبعية على أفراد الأسرة ويقيهم وتفاديأ لتعرضهم لأي حوادث.

شرطة دبي ترفع وعي الأمهات بالإسعافات

وكانت المحاضرة التوعوية التي عقدت بخيمة السعادة الكائنة بمنطقة أم الدمن، من إلقاء أحد أفراد مستشفى فقيه الجامعي، محمد علي شمص، وتناولت محاور محاضرة الإدارة العامة لإسعاد المجتمع بشرطة دبي، المبادئ الخاصة بالإسعافات الأولية والسلامة وآلية التواصل مع أرقام الطوارئ، علاوةً على مناقشة الأسباب التي قد ينجم عن الإصابات فضلاً عن طريقة إنقاذ المريض أو المصاب بالحروق، أو كيفية التعامل مع مصابي الكسور وعلاجها.

هدف مؤسسة دبي

كما شملت مبادئ التعريف بماهية الإسعاف والأهداف المنشودة لمؤسسة دبي من التوعية بالخدمات الإسعافية ورؤية المؤسسة وقيمها إضافة للتوعية بوسائل الوقاية والعلاجات السريعة والمتعارف عليها، وتوجيه الأمهات لكل السبل المتاح استخدامها للتعامل مع تلك الحالات الطارئة، إلى جانب الموانع التي يلزم التقيد بها عند الإصابات تفادياً لتفاقم الإصابة.

وفي ذات الصدد، أكد المحاضر الدور الهام، الذي يمكن أن يؤديه تنفيذ الإسعافات الأولية بالشكل الصحيح في إنقاذ حياة المصابين والمرضى، أو حتى التقليل مما قد يعانونه من مضاعفات ناجمة عن نوع ما من المرض أو الإصابة، مضيفًا أن هذا الدور زاد أهمية في ضوء الظروف الاستثنائية الصحية الطارئة الناجمة عن الجائحة، ومن هذا المنطلق زادت الحاجة لرفع الوعي بالإسعافات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *