وجه الرئيس عبدالفتاح السيسي، بأن تكون أجازة نصف العام الدراسي 2020/2021 بداية من يوم السبت 16يناير وحتى 20 فبراير المقبلين، كما وجه بضرورة استكمال الدراسة عن بُعد وذلك لمدة أسبوعين، اعتبارًا من يوم السبت الموافق الثاني من يناير المقبل، وفي هذا السياق أعلن رئيس مجلس الوزراء، الدكتور/ مصطفى مدبولي، خلال الاجتماع الأسبوعي للحكومة، عن تأجيل الامتحانات نصف العام الدراسي 2020/2021 لما بعد انتهاء إجازة نصف العام.

تأجيل الامتحانات نصف العام الدراسي

يأتي قرار الحكومة بتأجيل امتحانات نصف العام، في إطار الحرص على سلامة وصحة الطلاب وكل العاملين في وزارتي التربية والتعليم والتعليم الفني، والتعليم العالي والبحث العلمي، ولمواجهة التداعيات السلبية وللحد من انتشار الفيروس المستجد.

وقد وافق مجلس الوزراء المصري اليوم، على مقترح تقدم به الدكتور/ خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، والدكتور/ طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، والذي رأى ضرورة استكمال تدريس كافة المناهج الدراسية بداية بعد غد السبت، وحتى نهاية الفصل الدراسي الأول للعام الدراسي الحالي، بنظام التعليم عن بعد، مع العمل على استيفاء كافة المتطلبات الأساسية، والمعايير التي من شأنها أن توفر الحد الأدنى من المقاييس التي على أساسها يتم الانتهاء من كافة المناهج الدراسية.

لتجنب ذروة انتشار الجائحة

وبموجب هذا القرار، تُؤجل جميع الامتحانات التي كان مقررًا عقدها حسب الخريطة الزمنية للعام الدراسي في هذا الفصل، وذلك لما بعد انتهاء إجازة نصف العام، ويُطبق على كل أنواع التعليم ومستوياته.

وأبان طارق شوقي، خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم الخميس، عقب الإعلان عن تأجيل الامتحانات، أن التعديل الذي تم على الخريطة الزمنية للعام الدراسي جاء لتجنب ذروة انتشار الفيروس خلال شهر يناير، وللحفاظ على صحة أولادنا والمعلمين، داعيًا كافة الطلاب، إلى ضرورة وأهمية الاستفادة من المنصات التعليمية التي توفرها الوزارة، وتقدم من خلالها كل المناهج الدراسية، وما تتضمنه من محتوى تعليمي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *