لاقت خدمة متابعة تعويضات نزع الملكية واحدة من الخدمات الجديدة، التي أعلنت عنها مؤخرًا الهيئة العامة لعقارات الدولة بالمملكة العربية السعودية استحساناً كبيراً، وهي توفر للمواطنين إمكانية الاستعلام عن طلب تعويض الخاص بالعقار المنزوع للصالح العام، وذلك من أجل التسهيل على المواطنين فبدلًا من زيارة الجهات المختصة والمكاتب التابعة للهيئة، يمكن متابعة إجراءات صرف تعويضات نزع الملكية أو الاستعلام إلكترونيًا.

خدمة متابعة تعويضات نزع الملكية

تسعى الدولة من خلال تلك الخدمة والكثير من الخدمات الأخرى إلى دعم التحول الرقمي الذي اتخذته العديد من المؤسسات الحكومية السعودية وسيلة فعالة للتسهيل على المواطنين، وهذا لدعم أهداف رؤية 2030 في المملكة، وأما عن خدمة متابعة تعويضات نزع الملكية العقارية فإنها تتم من خلال الخطوات التالية:

  • الولوج إلى موقع الهيئة العامة لعقارات الدولة (https://www.spga.gov.sa/lnquiryC/index.asp).
  • ثم اختيار تبويب الاستعلام عن طلب تعويض.
  • إدخال رقم الهوية الوطنية لصاحب الطلب.
  • النقر على خيار استعلام.

في الحال، تظهر كافة التفاصيل عن طلبك سواء تمت الموافقة، أو الرفض بسبب نقص بعض الأوراق المطلوبة والتي يمكن إرسالها إلكترونيًا.

ضوابط نزع الملكية للمنفعة العامة

وقد أصدرت الجهات المختصة العديد من اللوائح التنظيمية والمعمول بها في الوقت الحالي والتي تخص نزع الملكيات للمنفعة العامة، وقد تضمن تلك اللوائح على مجموعة من البنود من بينها:

يُعطى الحق للمؤسسات الحكومية إلى نزع الملكية للعقارات عقب موافقة الجهة المختصة، على أن يتم صرف تعويض مناسب للمواطنين عن ذلك، ولا يتم نزعها إلا في حال تنفيذ مشروعات تم اعتمادها رسميًا.

يحق للشركات التي تُدير المرافق العامة في الدولة وتحتاج إلى العقارات لتنفيذ بعض من مشروعات المطالبة بنزع ملكية العقار، على أن تقوم الشركة بسداد قيمة التعويضات المترتبة على هذا.

نزع الملكية للمنفعة العامة
خدمة متابعة تعويضات نزع الملكية

ومن ضمن البنود، إلزام الجهات المختصة بضرورة تحري الدقة واختيار المواقع المناسبة للمشروعات قبل أن تبدأ في التنفيذ، والتأكد من عدم توافر أماكن أخرى تابعة للدولة صالحة لتنفيذ المشروعات المقرر إقامتها، بالإضافة إلى إلزامها بضرورة التعاون مع الجهات المختصة لاختيار مواقع مناسبة، وتقديم نموذج مسح سعري لمعرفة قيمة أسعار العقارات في المنطقة المستهدفة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *