أعلنت شرطة دبي بالتنسيق مع مجموعة شركائها الاستراتيجيين، منح ساعات تطوعية مشتركين ضمن فعاليات مبادرة الروح الإيجابية التي دشنتها القيادة العامة لشرطة دبي، حيث تتضمن المبادرة العديد من الفعاليات المتنوعة بالحدائق والمنتزهات العامة، وتستمر لنهاية سبتمبر المقبل، وأضحت الإدارة ماهية الشروط والضوابط اللازم توافر لكل من يرغب المشاركة في المبادرة الرياضية “الروح الإيجابية”

إتاحة ساعات تطوعية من شرطة دبي

أوضح مدير الإدارة العامة لإسعاد المجتمع، عقيد/ علي خلفان المنصوري، بأن مبادرة الروح الإيجابية قد تم إطلاقها إنفاذا لما جاء من توجيهات قائد عام شرطة دبي الفريق/ عبدالله خليفة المري، حيث شملت التوجيهات تصميم الفعاليات الرياضية في كل من الرياضات التالية: كرة السلة، ممارسة تمارين اللياقة البدنية، كرة القدم، ليكون ذلك طوال الأسبوع بالحدائق العامة بإمارة دبي، بالتنسيق المتكامل مع بلدية دبي.

وقد أهابت القيادة العامة مراعاة المشاركين إتباع الاشتراطات اللازمة للاشتراك في المبادرة، خاصةً عقب ساعات تطوعية من شرطة دبي للاستفادة من الفعاليات، حيث شملت الشروط حصول الراغبين بالاشتراك على اللقاح والتأكد من الحصول عليه عن طريق متابعة برنامج الحصن، ومراعاة ظهور الحرف E به أي ما يؤكد سلامة الشخص من الإصابة بالفيروس المستجد.

شرطة دبي تمنح ساعات تطوعية
ساعات تطوعية من شرطة دبي

ضوابط المشاركة في مبادرة الروح الإيجابية

متاح أيضا تقديم إفادة بنتيجة الفحص الطبي للفيروس، وذلك خلال مدة أقصاها الـ48 ساعة من يوم المشاركة بالفعاليات، إضافة لاشتراط الالتزام الكامل بكافة الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية المقررة وضوابط التباعد الجسدي، علاوة على إلزامية لبس الكمامات للمشاركين.

ومن جهتها ذكرت المنسق العام للمبادرة الرياضية “الروح الإيجابية” السيدة/ فاطمة بوحجير، بأن المبادرة تستهدف بتدشينها توطيد وتثبيت مبادئ التسامح والحوار المطلوب بين أفراد المجتمع الإماراتي، علاوة على استهداف قيم احترام الآخرين وترسيخ الوعي بالثقافة الرياضية ومدى أهميتها كقناة تواصل فاعلة بالمجتمع، أداة بناءة يمكن استغلالها بأوقات الفراغ، الأمر الذي من شأنه أن يكون نافعاً للأفراد بمختلف الفئات العمرية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *