تعد الأضحية أو الضحية هي من الشعائر التي يحرص عليها المسلم في أيام عيد الأضحى وهي من شعائر الإسلام التي أجمع عليها المسلمين، وفي كافة الدول العربية، يتم تخصيص أماكن معروفة يطلق عليها أسواق أو حظائر يمكن لكافة المواطنين شراء الأضحية منها، ونظرًا لما قد تسببه هذه الأسواق أو الحظائر من مشكلات تتعلق بالتزاحم أو عرقلة المرور، تحدد الإدارات المحلية في أغلب الدول أماكن محددة لهذه الأسواق أو الحظائر، وقد حددت أمانة عمان الكبرى في المملكة الأردنية الهاشمية 11 موقعًا لحظائر بيع خراف الأضاحي معتمدة.

مواقع وعناوين حظائر بيع الأضاحي

حددت أمانة عمان الكبرى 11 موقعًا، لحظائر بيع الأضحية، في المناطق التالية: منطقة شفا بدران والجبيهة، علاوة على أبو نصير في شارع ضيف الله الحمود، الكائنة مقابل مركز أمن شفا بدران، إضافة للمقبرة القديمة، بخلاف حظيرة نزال لمناطق زهران وبدر، بالإضافة لحظيرة اليرموك لمنطقة المقابلين والكائنة في شارع الأمير/ الحسين بن عبد الله الثاني، ولمنطقة خريبة السوق الواقعة على شارع الستين مقابل المتصرفية.

علاوة على حظيرة منطقة الكسارات، والمتواجدة بمنطقة طارق على شارع الامير فيصل، والتي تكون بالتقاطع مع شارع الامير نايف، إضافة لملحم الماضونة والمتواجد بسوق الحلال لمنطقة صويلح والكائن تحديدا على شارع رفاعة الأنصاري٠

الهدف من تحديد هذه المواقع

بحسب أمانة عمان الكبرى فإن هذه المواقع تم تحديدها لتغطي كافة المناطق في العاصمة الأردنية، وتهدف إلى منع قيام التجار ومربي الماشية من البيع بشكل عشوائي داخل العاصمة، كما أن تحديد هذه المواقع يساهم بشكل فعال في السيطرة البيئية والصحية، ويسهل القيام بعملية التعقيم بصورة مستمرة لهذه المواقع.

مواقع بيع خراف الأضاحي
11 موقعًا لحظائر بيع الأضاحي

شروط وتعليمات الحظائر

حددت أمانة عمان الكبرى مجموعة من الشروط والتعليمات التي يتوجب الالتزام بها، والتي تمثلت في التالي:

  • شريطة عدم الاعتداء على سعة الشارع، أو أي إعاقة الحركة المرورية.
  • يشترط أن لا تتجاوز مساحة الحظيرة الـ100 متر مربع، ولا تزيد كثافة القطيع عن المئة رأس.
  • اشتراط أن تعد كل حظيرة عن الأخرى، وذلك بمسافة الـ10 أمتاز فأكثر .
  • الالتزام التام بأتمتة وإنفاذ كافة الشروط الصحية، والشرعية للأضاحي.
  • وعدم وضع الحظائر في الأماكن السكنية، ومنع عشوائية التوزيع.
  • عدم مخالفة النظام المتعلق بالملاحم “رقم 140 لسنة 2016″، وعدم إحداث مكاره صحية كمخلفات الأضحية.
  • تعطى كذلك الأولوية لأصحاب الحظائر، من الذين يملكون رخص المهن (الملاحم).
  • خضوع كافة الحظائر للرقابة البيطرية، تحديدا من قبل الأطباء البيطريين في أمانة عمان.

علاوة على شرط التزام صاحب الحظيرة بتوفير وإتاحة كافة متطلبات السلامة العامة والإجراءات الاحترازية، إضافة إلى تأمين العاملين في هذه الحظائر والملاحم إلزاميا بوسائل الصحة والسلامة العامة .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *