أقرت دائرة تنمية المجتمع في إمارة أبوظبي خمس مهن للرعاية الاجتماعية بالإمارة، بهدف تنظيم أوضاع الأشخاص العامين بها إضافة منحهم تراخيص الرعاية الاجتماعية المطلوبة لعملهم، وذلك لضمان توفير الخدمات العالية الجودة وكفاءة الأداء، وذلك يتم عن طريق مهنيين ذوي خبرة ومؤهلين لأداء عملهم ولديهم ترخيص رعاية إجتماعية من الدائرة، ما يسهم بدوره في الحفاظ على المجتمع الإماراتي من أي ممارسات خاطئة، علاوة على استهداف تشجيع الممارسة الأخلاقية السوية وهوالهدف الأسمى من عملية ترخيص المهنيين.

ترخيص مهن الرعاية الاجتماعية

وحدد دائرة تنمية المجتمع في أبوظبي موعد استقبال طلبات تراخيص الرعاية الاجتماعية ليكون حتى تاريخ 2 سبتمبر القادم، إذ ستتخذ الدائرة مجموعة عدد من الإجراءات ضد غير الحاصلين على ترخيص المهنيين، مؤكدةً بأنه يتم حاليا العمل بأقصى جهد لأجل توفيق أوضاع كافة العاملين بالرعاية، كما أنه تُعقد الآن اختبارات الرخصة المهنية لكن فئة من الفئات التي تعمل في مهنتها، مع مراعاة إنفاذ بنود دليل ضوابط الترخيص لعاملي الرعاية.

المهن المتاح لها الترخيص للرعاية

وحددت الدائرة قائمة المهن المسموح لها إصدار الرخصة المهنية للرعاية الاجتماعية، متضمنة مهن:

أولاً: الأخصائي النفسي (غير السريري)، وهو الشخص المهني الذي تكون مهمته مساعدة الأشخاص في علاجهم النفسي والسلوكي والعاطفي أيضا، إلا أنه لا يكون متمتعا بأي صلاحية لكتابة وصفة طبية، إنما يقتصر دوره على مساعدتهم تقييم مشاكلهم التي من تواجههم، والقيام بما يسهم في دعمهم عن طريق عمل خطط للعلاج بشرط أن تكون غير طبية.

ثانياً: محلل السلوك التطبيقي، وهو مهني منوط بمهمة إدراك وتفهم الأسباب التي أدت لسلوك محدد، ثم تحديد الدوافع وراء هذا السلوك لتحليله ومعالجة عدد كبير من المشكلات الاجتماعية أو الاضطرابات السلوكية للشخص.

ثالثاً: مهنة معالج نفسي، الذي يقوم بتقديم كل سبل الدعم للأشخاص، ويكون متدرب مسبقا على وسائل العلاج النفسي وإعادة التأهيل في نطاق معين من العلاجات النفسية، وله صلاحية للعمل مع الأفراد سواءً بشكل فردي أو جماعي بهدف تشجيعهم لاتخاذ قراراتهم.

رابعاً: المرشد، والذي يكون مهني وظيفته إتاحة الدعم للمجموعات أو الأفراد، وذلك فيما يتعلق بعملية التحليل السلوكي للنزاعات الاجتماعية والاضطرابات، ثم يقيم حاجتهم للعلاج.

خامساً: أخصائي إجتماعي، يدعم الأسر والأفراد إضافة لتقديمه الدعم للأطفال وفئة كبار السن علاوة على أصحاب الهمم، لمواجهة مشاكلهم في المجتمع لإيجاد حلول مناسبة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *