إيضاح واستبيان أهم تفاصيل البطاقة الموحدة في العراق، باعتبار البطاقة الوطنية الموحدة التي تصدرها مديرية شؤون البطاقة الوطنية الموحدة، واحدة من الخدمات الإلكترونية التي استفادت من التطور التقني، وذلك تسهيلاً على كافة المواطنين لإنجاز العديد من معاملاتهم في وقت قصير فضلاً عن خفض الجهد المبذول للحصول على تلك الخدمة، ما يخفف من العبء الجسدي والمالي، وأصبح إصدار جواز سفر الذي يمكن قراءته أليا المركز الأساسي لهذه المديرية، وذلك لكونه النقطة الرئيسية التي تبدأ منها مختلف العمليات الإدارية، وقد تم إصدار بطاقة التعريف العراقية عقب أتمتة الدمج لكل من مديرية الأحوال المدنية العامة، مع مديرية الجنسية العامة بالعام 1981، وهذا تحت اسم مديرية الجنسية والأحوال المدنية العامة.

تم تطوير هذا المشروع سعيًا لتحقُق مجموعة من الأهداف المرجوة والتي من شأنها أن تخدم المواطن العراقي، متضمنة الآتي:

  1. تتمتع البطاقة الوطنية الموحدة بخصائص أمنية عالية، إضافة لكون الصورة الشخصية تتوافق مع المقاييس العالمية.
  2. إنشاء أرشيف إلكتروني كذلك يمثل ويتضمن سجلات الأحوال المدنية.
  3. وإنشاء قاعدة بيانات موحدة أيضا تتضمن العديد من المعرفات الحياتية.
  4. تضمين معلومات المواطنين الخاصة بالسكن، والأحوال المدنية والبيانات الخاصة بشهادة الجنسية ضمن قاعدة بياناتها.

فوائد مشروع البطاقة الوطنية الموحدة

يقدم مشروع إصدار البطاقة الوطنية الموحدة بالفوائد الكثيرة التي تعود على المواطن العراقي، بخلاف ما تصبو الية وزارة التخطيط حول مشروع الرقم الوظيفي، ومنها مزايا البطاقة ما يلي:

  • استخدام وثيقة ثبوتية واحدة فقط لكافة المعاملات الرسمية، عوضاً عن الاستخدام لمجموعة من الوثائق التعريفية.
  • بصدور تلك النوعية من البطاقات أصبح لكل مواطن عراقي رقم وطني خاص به، حيث يميزه عن غيره.
  • تتسم البطاقة الوطنية العراقية بمواصفات فنية وأمنية عالية، الأمر الذي يجعل هنالك صعوبة لتزويرها.
  • تتميز البطاقة الموحدة أيضا بالرقم العائلي والذي يجمع فيه طياته أفراد العائلة.
  • كما تعد بمثابة وثيقة تعريف بالمواطن.
  • يمكن التوسع في إطار عمل البطاقة من خلال وصلها بمجموعة متنوعة من أنظمة ومؤسسات الدولة والدوائر الحكومية.

علاوة على فوائدها لأتمتة التوسع في تقديم الخدمات الإلكترونية، وذلك بدلاً من الأعمال اليدوية من خلال استخدام نظام إلكتروني، يمكنه أن يكون نواة الحكومة الإلكترونية المستقبلية.

إضافة لتمكينها اختصار وقت المواطن الذي كان يستغرقه في إدخال البيانات، وذلك من خلال إتاحة الفرصة لهم من أجل ملئ استمارة البطاقة الموحدة الإلكترونية المخصصة لذلك.

طريقة حجز البطاقة الوطنية الموحدة والتعليمات وكافة الشروط سيكون لها توضيح مستقل قريباً.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *