يشهد قطاع البترول في مصر طفرة غير مسبوقة حيث تتوالى الاكتشافات البترولية ويرتفع عدد الشركات العالمية التي تقوم بالتنقيب عن النفط، وفق خطة طموحة تستهدف وزارة البترول والثروة المعدنية، من خلالها تحقيق الاكتفاء الذاتي وتلبية كافة احتياجات السوق المحلي من البنزين والسولار عام 2023.

تحقيق الاكتفاء الذاتي

وأكد الدكتور طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، على أن الوزارة تسعى إلى تحقيق الاكتفاء الذاتي من البنزين والسولار في عام 2023، وجاءت هذه التصريحات خلال تفقد الوزير مع وفد لجنة الطاقة والبيئة بمجلس النواب، تطوير معامل شركة ميدور.

وأضاف الملا، أن تطوير معمل تكرير ميدور سوف يساهم في نحو 40 % من إنتاج السوق المحلي من البنزين والسولار، الذي يتوافق مع أعلى المعايير العالمية، إضافة إلى أن هذا الإنتاج يمكن استخدامه في السيارات الحديثة، كما أن جودته العالية تساهم في قبوله في السوق العالمي.

سد فجوة الاستهلاك المحلي

وأشار وزير البترول والثروة المعدنية، أن الرئيس/ عبد الفتاح السيسي يوجه بشكل مستمر بتطوير قطاع الطاقة، وذلك انطلاقًا من كونه القطاع الذي يمكنه قيادة قاطرة التنمية، موضحًا أن قطاع البترول يمكنه تلبية الطلب والاستهلاك المحلي، وأن القطاع يشهد طفرة كبيرة تتمثل في توقيع العديد من العقود مع شركات عالمية في مجال التنقيب، إضافة إلى التوسعات التي تشهدها العديد من معامل ومجمعات البترول.

وأكد الملا، على أن تطوير معمل ميدور سوف يساعد في سد الفجوة من الاستهلاك المحلي البنزين والسولار ووقود النفاثات، مشيرًا إلى أن شركة ميدور قد وصلت إلى حجم إنتاج بلغ بنحو الـ2.5 مليون طن سولار.

تحقيق الاكتفاء الذاتي

وأكد رئيس مجلس ادارة شركة ميدور، مهندس/ جمال القرعيش، بأن العمل بالشركة إنما يقوم على استخدام أحدث تكنولوجيا المستخدمة في قطاع البترول في العالم، ونجحنا في أن نكرر 100 ألف برميل بشكل يومي، مضيفًا أن الشركة بها 8 وحدات إنتاجية إضافة إلى وحدة تكسير هيدروجيني تعد الأولى على مستوى الجمهورية، هذا فضلاً عن أن الشركة تطبق أعلى معايير الحماية البيئية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *