أعلنت بنك قطر للتنمية عن إطلاق برنامج التمويل الأخضر والذي يهدف ألى توفير التمويل للمشروعات صديقة البيئة، لتلبية حاجة القطاعات المصنعة للمنتجات الخضراء التي لها تأثير بيئي إيجابي من الشركات الصغيرة والمتوسطة العاملة في ذات المجال، هذا بجانب تمويل الشركات التي تعمل على إضافة حلول تقنية أو تكنولوجية أو أعي عمليات يكون لها تأثير بيئي جيد بالنسبة لأعمالها.

أوضح البنك أنه يهدف من هذا البرنامج دعم التوجهات نحو خفض تكلفة الطاقة المستخدمة، ومعالجة المشاكل البيئية التي تنجم عن تلك العمليات، وقد أكد الرئيس التنفيذي بالإنابة للبنك “عبد الرحمن هشام السويدي” على أن البرنامج يدعم الاستدامة وهو ما يتوافق مع استراتيجية البنك نحو دعم المشاريع الصديقة للبيئة، وأن ذلك يلبي متطلبات هذه المرحلة على المستوى العالمي والوطني.

برنامج التمويل الأخضر

أكد السويدي أن برنامج التمويل الأخضر يعد الأول من نوعه، وسوف يعمل على دعم الشركات الصغيرة والمتوسطة بعدد من القطاعات التي سيشجعها ويتولها البنك كي تستفيد من تلك البرامج الداعمة، وذلك عبر الأتي:

  • تقديم تمويل بنسبة 85 % من كلفة المشروع بالنسبة للشركات التي سوف تقوم بإنتاج منتجات تضيف حلول تقنية أو عمليات صديقة للبيئة، مع تقديم فترة سماح قدرها 3 سنوات من ضمن فترة سداد تصل إلى 15 عام.
  • برنامج تمويل 80 % من كلفة المشاريع الكلية، وذلك للشركات التي ستقوم بإنتاج منتجات نهائية يكون لها تأثير بيئي إيجابي ومستدام، مع إتاحة 3 سنوات سماح من ضمن مدة سدد تصل إلى 20 عام.
  • تمكين الشركات من الحصول على نسب أرباح تفضيلية وتنافسية كي يتم تشجيعها على التحول لتكون صديقة للبيئة.
  • إتاحة التقديم على المنتج التمويلي عبر الموقع الإلكتروني للبنك لتسهيل الإجراءات.

استراتيجية بنك قطر للتنمية

جدير بالذكر أن بنك قطر للتنمية يستهدف تشجيع الشركات الصغيرة والمتوسطة، من أجل تحقيق الأهداف البيئة المنشودة في مختلف مجالات الطاقة المتجددة، وإعادة التدوير وكيفية إدارة الهدر، ومعالجة المياه، وتقديم ابتكارات تقنية نظيفة وخضراء وما يمكن تقديمه من مشاريع كي يتم تقليل الانبعاثات والبصمات الكربونية في شتى المجالات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

5 × 1 =