تتعرض المملكة العربية السعودية لحالة من عدم استقرار حالة الطقس، وشهد الحرم المكي بيوم الاثنين هطول أمطار غزيرة، ويتوقع المركز الوطني للأرصاد استمرار الحالة المطرية الرعدية التي تتراوح شدتها من متوسطة إلى غزيرة، وتكون مصحوبة أيضاً برياح نشطة وزخات من البرد، وتشمل كل من مناطق مكة المكرمة والمدينة المنورة، وتمتد إلى أجزاء من مناطق تبوك، القصيم، حائل، الجوف، والحدود الشمالية.

وتفاعلاً مع هذه الحالة غير المستقرة من الطقس نفّذت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، بالتعاون والتنسيق كذلك مع عدد من الجهات الحكومية العاملة في المسجد الحرام، خطط الطوارئ التي تم وضعها مؤخراً في حالة تعرض المسجد الحرام إلى هطول الأمطار، وذلك بهدف ضمان سلامة وأمن المعتمرين وكذلك زوار بيت الله الحرام.

ما هي خطط الطوارئ لمواجهة الحالة المطرية؟

وقال مصدر أن الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، ممثلة في وكالة الخدمات وتحقيق الوقاية البيئية، جندت ما يزيد عن عدد الـ200 مشرف ومراقب و4000 عامل وعاملة، واستخدمت كذلك 500 معدة خصوصاً للتعامل مع هطول الأمطار الغزيرة التي شهدها مؤخراً المسجد الحرام.

وأضاف المصدر، أن تنفيذ خطة الطوارئ عقب هطول الأمطار أسفر عن تهيئة صحن المطاف والمصليات وكافة مداخل ومخارج المسجد الحرام، وتم إزالة آثار الأمطار حفاظًا على سلامة الزائرين والمعتمرين وحتى يتمكنوا من تأدية مناسكهم بكل سهولة وأمان، مشيراً إلى أن خطط الطوارئ تم تكثيف عملها حيث وزعت داخل الحرم وخارجه العديد من معدات شفط المياه ومعدات الغسيل والتجفيف، لافتاُ إلى أن الرئاسة العامة وضعت خطة احترازية داعمة، وذلك استعداداً لهطول الأمطار.

توزيع مظلات

وفي سياق متصل وبالتزامن مع حالة هطول الأمطار على المسجد الحرام، وزعت وكالة الخدمات الاجتماعية والتطوعية والإنسانية، ممثلة عن الرئاسة العامة ضمن مبادرة “تطوع” مظلات على قاصدي المسجد الحرام، ذلك أثناء هطول الأمطار من أجل ضمان سلامة الزوار والمعتمرين.

مبادرة تطوع من شؤون الحرمين

وبحسب السيد/ عادل الجهني، مدير الإدارة العامة لتنسيق الأعمال التطوعية، إنما تأتي مبادرة “تطوع” ضمن حملة الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، “خدمة معتمرينا شرف لمنسوبينا”، التي تقدم خلالها جميع الخدمات التطوعية تسهيلاً على زوار وقاصدي المسجد الحرام لضمان سلامتهم وتأديتهم لمناسكهم في سهولة ويسر.

تمديد تعليق الدراسة بسبب الحالة المطرية

ومن ناحية أخرى، أعلنت بعض المدن تمديد تعليق الدراسة بسبب الحالة المطرية التي رصدها المركز الوطني للأرصاد الجوية، حيث تشمل مكة المكرمة ومناطق في جدة والطائف وعدد من الإدارات التعليمية الأخرى، مع الإشارة إلى إمكانية تلقى الطلاب والطالبات الدروس من خلال منصة مدرستي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ستة عشر − تسعة =