أعلنت مؤخرا أمانة جائزة الأميرة نورة للتميز النسائي، فتح باب الترشيح للحصول على الجائزة وذلك في خامس دوراتها، إذ تعد أول جائزة سنوية تنفرد باحتفائها بما تبذله المرأة السعودية من جهود متميزة وداعمة وما تحققه كذلك من إنجارات في شتى المجالات، وتأتي على وجه التحديد تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك/ سلمان بن عبد العزيز آل سعود.

ووفق ما أعلنته أمانة الجائزة، يستمر الترشيح للجائزة من قبل الراغبين حتى منتصف شهر يناير للعام 2023، حيث يمكن لشتى الجهات من القطاعين الحكومي والخاص، وكذلك المؤسسات والهيئات العلمية والثقافية، والأفراد، الترشح، وتمنح الجائزة الترشيح في 6 مجالات هي كل من:

  1. الأعمال الاجتماعية وموضوعه “مبادرة اجتماعية في خدمة فئة الطفولة”.
  2. المشاريع الاقتصادية وموضوعه “مشاريع ريادية ساهمت في التصميم الداخلي”.
  3. الدراسات الإنسانية وموضوعه “دراسات علمية في تقنيات اللغات والترجمة”.
  4. الأعمال الفنية وموضوعه “أعمال فنية تعزز هوية المملكة عالميا”.
  5. العلوم الطبيعية وموضوعه “التطبيقات الصيدلانية والمركبات الجديدة”.
  6. العلوم الصحية وموضوعه “الصحة النفسية”.

منبرا إبداعيا وحول الجائزة قالت دكتورة/ إيناس سليمان العيسى، وهي رئيسة جامعة الأميرة نوره بنت عبد الرحمن ورئيسة اللجنة العليا للجائزة، إنما تعيش المرأة السعودية أزهى عصورها حيث تحصل على دعم وتمكين غير مسبوق، ذلك في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وولي عهده الأمير/ محمد بن سلمان، وهو ما ساهم في أن تكون المرأة السعودية شريكاً أصيلاً في عملية التنمية المستدامة وتحقق الرؤية 2030 ومستهدفاتها.

وأوضحت العيسى، أن تلك الخطوة تعد بمثابة تتويج رفيع وتعبيرا كذلك عن مدى التقدير لعطاءات المرأة السعودية، مشيرة إلى أن الجائزة منذ انطلاق دورتها الأولى في عام 2017باتت منبرًا إبداعيًا على المستوى الإعلامي والاجتماعي، إذ يتم من خلالها تسليط الأضواء في كل عام على نجاح السعوديات في شتى المجالات، وهي تتويجا وتشجيعاً محفز لهن وذلك للوصول إلى قمم النجاح والإبداع، فضلاً عن بذل الجهد للمساهمة في نمو وازدهار وطننا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 × 5 =