احتفلت جمعية “سيدات الأعمال البحرينية” مؤخراً، بالذكرى الأولى على تأسيس فرع منظمة المرأة في التكنولوجيا بالبحرين، وفي كلمة رئيستها التي ألقتها خلال الاحتفالية، قالت أحلام جناحي، أن إدارة الجمعية إنما تهتم بإيجاد العديد من المبادرات المهنية النوعية التي من خلالها تحديداً يتم تعزيز استخدام التكنولوجيا في ريادة الأعمال، ومن أبرز المبادرات الداعمة التي سوف ننفذها قريباً تدريب 100 ألف سيدة بحلول عام 2030.

كما تعمل إدارة “سيدات الأعمال البحرينية ” على تنشيط وزيادة تمثيل المرأة البحرينية في شتى المحافل وكذلك المنظمات المحلية والإقليمية والعالمية، خصوصاً التي تعني بالاقتصاد والتكنولوجيا، علاوة على أنها تبذل جهوداً كبيرة وفاعلة في دعم ريادة ‏الأعمال والعمل أيضاً على تمكين المشاريع الصغيرة والمتوسطة، ذلك كونها رافداً مهماً يهدف لحركة التنمية ونمو الاقتصاد ‏الوطني، وهو ما يتماشى كلياً مع تحقيق مستهدفات الرؤية المستقبلية، التي يقودها جلالة الملك/ حمد بن عيسى آل خليفة.

ذكرى تأسيس منظمة المرأة في التكنولوجيا

وأشارت جناحي، أن الاحتفال إنما يلقي الضوء على ما تقوم به السيدات البحرينيات من دور حيوي هام في نطاق التكنولوجيا، ما يفتح مع العالم أبواب التواصل والحوار، موضحة أننا نحتفل بذكرى تأسيس فرع للمنظمة العالمية الفرنسية للمرأة والتكنولوجيا، وكذلك توقيع “جمعية سيدات الأعمال البحرينية” على مذكرة تفاهم مع المنظمة، والذي يعد من أبرز ثماره مشاركة العديد من البحرينيات في شتى المنافسات الدولية وأيضا المشاركة الفاعلة في مؤتمر عالمي حول التكنولوجيا,

أردفت في سياق حديثها، أن المرحلة المقبلة إنما تحتاج إلى بذل المزيد من الجهد الكبير وزيادة التدريب والتأهيل بخلاف تنظيم ورش العمل والمشاركة الفعالة كذلك في اللقاءات والاجتماعات الدولية، وهو الأمر الذي من شأنه أن يصب بالتبعية في صالح القطاع الخاص وتحويله أيضا من التجارة التقليدية إلى نطاق استخدام التكنولوجيا، وهو المجال الذي تتطلع الجمعية بالفعل إلى أن تكون رائدة فيه.

دعم المساواة

من جانبها قالت نائب رئيس لجنة التدريب والتكنولوجيا بالجمعية، السيدة/ دوريس مارتن، أن هدف المنظمة العالمية للمرأة والتكنولوجيا الجوهري إنما يتمحور حول دعم المساواة في مجال استخدام التكنولوجيا بين الجنسين، موضحة كذلك أن هدف الجمعية خلال السنوات القليلة المقبلة سيكون محوره التركيز على تسهيل مشاركة عدد 100 ألف سيدة في مجال التكنولوجيا، وفي هذا الإطار بالتحديد تستهدف الجمعية سيدات الأعمال إلى جانب طالبات الجامعات البحرينية، وكافة النساء في المجتمع البحريني.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة × 4 =