نظمت غرفة الملابس الجاهزة والمفروشات بيوم الأحد الذي يوافق 2 أكتوبر العام الحالي، ضمن مشروع “صحتنا رأسمالنا”، عقد حلقة نقاشية حول تعظيم الدور البارز الذي تقدم به العيادات المتنقلة التي تقدم خدمات تنظيم الأسرة للسيدات العاملات بمصانع العامرية، الكائنة تحديداً في محافظة الإسكندرية، وذلك بالتعاون والتنسيق المتكامل مع وزارة الصحة والسكان ومجلس السكان الدولي.

جاءت تلك الخطوة تنفيذاً للبروتوكول الموقع بشكل رسمي بين الغرفة والوزارة والمجلس، والذي يهدف إلى نشر الوعي بالصحة الإنجابية، علاوة على تقديم الخدمات الطبية للسيدات العاملات في مصانع الملابس والمفروشات بمنطقة العامرية وتحديداً اللاتي تبلغ نسبتهن الـ70% من العمالة في هذا القطاع، كما تأتي تماشياً مع خطة الدولة المصرية والدفع بالجهود المبذولة للتصدي لمشكلة الزيادة السكانية، وخفض عدد الوفيات بين الأمهات، إضافة إلى تحقيق ما يسعى إليه المشروع القومي لتنمية الأسرة من مستهدفات.

أبرز توصيات الحلقة النقاشية

وقال مصدر، أن الحلقة النقاشية التي شارك فيها العديد من القيادات والكوادر المسؤولة كذلك عن مشروع العيادات الطبية المتنقلة، فضلاً عن مشاركة عدد من رجال الأعمال وقيادات عمالية، لخصت في مناقشاتها عدة توصيات هامة ومن أبرزها بجانب خدمة تنظيم الأسرة التي تقدمها العيادات المتنقلة كان ما يلي:

أولاً: يجب إضافة تخصصات طبية حتى تصبح الخدمة المقدمة أكثر تكاملاً.

ثانياً: ضرورة تدريب ورفع كفاءة الممرضات ومقدمي الخدمة الصحية بالعيادات المتنقلة التي تقدم خدماتها للعاملات بالمصانع.

وضع خريطة مساعدة

أردف المصدر كذلك، أن من أهم التوصيات التي خلصت إليها الحلقة النقاشية هو ضرورة وضع خريطة توضح أماكن تواجد العيادات المتنقلة ومواعيد عملها، وأيضاً اختيار عدد من السيدات العاملات بالمصانع فعليا ليكونوا “مثقفي أقران” بحيث تنحصر مهمتهم الجوهرية في رفع الوعي لدى زميلاتهن، وذلك باتباع الأنشطة والخدمات.

تجدر الإشارة أن غرفة صناعة الملابس الجاهزة والمفروشات التي تتبع الاتحاد العام للغرف التجارية، تقوم من جانبها بتفعيل البروتوكول الموقع رسمياً بينها وبين وزارة الصحة ومجلس السكان العالمي، وذلك من خلال آليات حشد الفئات المستهدفة للتردد على العيادات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سبعة عشر + خمسة عشر =