أوضحت هيئة الزكاة والضريبة والجمارك عبر حسابتها الرسمية، ألية الإعفاءات الضريبية والقوائم المالية، كذلك غرامة التخلف عن تقديم الإقرار الضريبي، جاء ذلك بالتزامن مع الدعوة التي وجهتها الهيئة للمكلفين من قطاع الأعمال، من هؤلاء الخاضعين إلى ضريبة القيمة المضافة، بالمبادرة وتقديم الإقرارات الضريبية عن شهر أغسطس المادي من العام الجاري 2022، قبل حلول موعد أقصاه 30 سبتمبر الجاري.

تفاعل حساب خدمة العملاء لدى هيئة الزكاة، بما ورد من استفسارات حول مدى إلزامه بتقديم قوائم مالية للزكاة، بالرغم من صدور قرار إعفاء المنشآت الصغيرة التي تتبع وزارة التجارة، من القوائم المالية والتي يتم اعتمادها من محاسب قانوني.

حالات الإعفاءات الضريبية والقوائم المالية

أكدت هيئة الزكاة أنه يجب إصدار قوائم مالية تكون بشكل مدقق للشركات، والتي قد تكون ذات مسئولية أو مساهمة محدودة، ويشمل ذلك شركات الشخص الواحد إن كان التصنيف الخاصة بها ذات مسئولية محدودة، ويمكن الرجوع لتلك التوضيحات من حسابات الهيئة.

أضافت الهيئة أن الأنواع الأخرى من الشركات أو المؤسسات الفردية، والتي تقدم الإقرارات الخاصة بالحسابات الخاصة بها، فلا يلزم أن تكون القوائم المالية التي تخصها مدققة.

غرامة عدم تقديم الإقرار الضريبي

شددت هيئة الزكاة على المكلفين من فئات قطاع الأعمال بالمسارعة في تقديم الإقرارات الضريبية، إما من خلال الموقع الإلكتروني من خلال رابطه الرسمي، أو عن طريق التقديم والسداد عبر التطبيق الرسمي الإلكتروني للهيئة وذلك حتى لا يتخلف الممول عن سداد غرامة التخلف عن تقديم الإقرار الضريبي في موعده.

الغرامة تكون في حدود 5 % كقيمة الحد الأدنى، والأقصى، وذلك من قيمة مبلغ الضريبة التي كان يتوجب على المكلف القيام بالإقرار بها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

20 − سبعة عشر =