إنفاذًا للتوصيات التي خرجت من شركة “بوينغ” الأمريكية المصنعة للطائرة، نوهت مصر للطيران أنها أقرت توقف تشغيل أربع طائرات بوينج طراز “777- 200″، وذلك عقب أن ظهر بهذا الطراز عيوب فنية تحديداً بمحركه الأيمن، وهذا حتى يصدر رسميًا عن إدارة الطيران الاتحادية توجيهاتها لما بعد الفحص، وجاء ذلك بحسب ما قاله طيار/ محمد رشدي زكريا، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة، لمصر للطيران.

الالتزام بجداول التشغيل

وأضاف زكريا، بأن الشركة قد قررت تعليق تسيير كافة رحلاتها عبر هذا الطراز، وذلك حرصًا على سلامة الركاب والطائرات التي لديها، وهذا بالرغم من الأوضاع الصعبة التي يشهدها قطاع النقل الجوي عامةً على مستوى العالم، موضحًا كذلك أن مصر للطيران، تمتلك إحدى عشرة طائرة من “بيونج 777″، متضمنةً من بينها أربعة من طراز الـ777- 200، وهو بالتحديد الذي ظهرت به العيوب الفنية، وسبعة من بوينغ 777- 300″، مؤكدًا من جانبه على التزام الشركة بجداول التشغيل المقررة.

انتقاد شركة بوينج

وقد كانت الشركة المصنعة لمختلف طرازات طائرات بوينج، قد أوصت مسبقًا شركات الطيران بشتى دول العالم بضرورة تعليق رحلاتها عن متن الطائرات من الطراز المذكور، وذلك عقب اكتشاف إحدى شركات الطيران الأمريكية لعيب فني خطير تخلل المحرك الأيمن للطائرة.

وتجدر الإشارة أن شركة الطيران الأمريكية قد تعرضت مؤخراً إحدى طائرات أسطولها، وكانت بالتحديد طائرة بوينغ (777-200)، وهي متوجهة من مدينة دنفر إلى هونولولو بالولايات المتحدة، وعلى متنها حوالي الـ231 راكبًا وطاقم من 10 أفراد، إلى عطل جسيم بمحركها الأيمن، ما أدى ذلك على الفور إلى اندلاع النيران تحت جناحها، وتساقطت قطع من غلاف المحرك على مناطق سكنية مأهولة.

وحول العيب الفني الذي ظهر بمحرك الطائرة الأيمن، قال جون كوكس، خبير سلامة الطيران الطيار المتقاعد، أن تلك الحادثة تحدث بسبب فشل قطع غزل ضخمة داخل المحرك، ما يؤدي بدوره إلى خرقها الغلاف المدرع حول المحرك المصمم، كي يحتوي الضرر، لافتًا إلى أن الطيارين يتدربون كثيرًا، على كيفية التعامل مع مثل ذاك الموقف.

وفي سياق متصل انتقد جيم هول، العضو السابق، بالمجلس الفيدرالي الوطني لسلامة النقل، ما يظهر في الآونة الأخيرة بطائرات شركة بوينغ من العيوب الفنية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *