كشفت الهيئة العاملة للنقل، عن تقديمها لخدمة السكوتر الكهربائي خلال موسم حج عام 1443، والتي تعد الأولى من نوعها التي يتم توفيرها وبشكل تجريبي خلال هذا العام، وذلك لتسهيل عملية تنقل الحجيج، مع إتاحة العديد من الاختيارات للتنقل خلال أداء المناسك، يأتي هذا بالتزامن مع وقوف الحجيج بصعيد جل عرفات اليوم الجمعة وأداء الركن الأعظم من أركان الحج.

أوضحت هيئة النقل أن إطلاق خدمة السكوتر الكهربائي والتي تم تدشينها مؤخراً، سوف تساعد في تنقل ضيوف الرحمن بين المشاعر المقدسة، وتعمل على توفير الوقت والجهد، كما تضيف واحدة من طرق التنقل الميسرة أو البسيطة التي يمكن الاعتماد عليها.

خدمة السكوتر الكهربائي

بيَنت الهيئة أن السكوتر الكهربائي سوف يتيح ألية للانتقال الميسر ما بين مشعر عرفة والمزدلفة، لتصبح المدة الزمنية 15 دقيقة فقط في حالة استخدامه، بدلاً من 60 دقيقة لمن ينتقل سيراً على الأقدام، وسوف تعمل الهيئة على قياس مدى ملائمة تلك الخدمة وإمكانية تطبيقها خلال هذا العام والأعوام القادمة.

هيئة النقل
خدمة السكوتر الكهربائي

أضافت أنه قد تم تخصيص مسارات لاستخدام السكوتر في التنقل، حتى يتم الحفاظ على سلامة حجاج بيت الله الحرام، وتسهيل عملية استخدامها لتجنب الزحام، وقد تم توفير فريق متخصص لتقديم الخدمة، ومعاونة المستخدمين وتوضيح لهم ألية استخدام الاسكوتر والتعامل معه، ورصد مدى استحسان المستخدمين ورضائهم، وبحث كيفية تطويرها وتحسين طرق تقديمها، عقب الانتهاء من مرحلة الإطلاق التجريبي.

أكدت الهيئة على أن تدشين السكوت الكهربي جاء من منطلق دور هيئة النقل في تنويع طرق التنقل وتوفير الخيارات المتنوعة أمام الحجيج، عبر الاعتماد على أحدث التقنيات في التنقل، بما يحقق لهم زيارة المشاعر وأداء مناسك الحج بكل سهولة ويسر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

17 + 16 =