أعلن الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، استقبال محطة التحكم الأرضية، أول صورة يرسلها مسبار الأمل لكوكب المريخ، وهو الحدث الثاني بعد نجاح دخول المسبار إلى مداره حول الكوكب الأحمر، من أجل فتح آفاق جديدة لاستكشافه، ووصف الحدث ببشارة الخير، معرباً عن سعادته بما تحقق والذي يعد إنجاز علمي كبير يضع دولة الإمارات العربية المتحدة في مصاف نخب دول العالم المتقدمة في علوم استكشاف الفضاء.

أضاف الشيخ محمد بن زايد، أنه قد تم استقبال أول صورة للمريخ بعدسة مسبار الأمل الإماراتي، وهي لحظة فارقة في تاريخ الدولة، متمنياً أن يعود هذا الإنجاز بالخير على البشرية والعالم في الحضر والمستقبل، ونشر على حسابه الرسمي الصورة التي تم التقاطها للكوكب الأحمر كما هو مبين أدناة.

أول صورة من مسبار الأمل للمريخ
أول صورة من مسبار الأمل للمريخ

اهتمام كبير بالحدث، حيث أبرزته وسائل الإعلام العربية والعالمية على صدر نشراتها الإخبارية، موضحة تعقيبات الدوائر العلمية والهيئات المتخصصة، بعد متابعة نجاح دخول المسبار إلى مداره  حول المريخ منذ عدة أيام، لتكون دولة الإمارات العربية المتحدة، خامس الدول العالمية التي يكلل مجهوداتها العملية بالنجاح في مجال استكشاف كوكب المريخ.

من جانبه علق الشيخ محمد بن راشد نائب رئيس الدولة وحاكم إمارة دبي، على الصورة مشيراً إلى أنها أول صورة بمسبار عربي يبعد مسافة 25 ألف كم عن سطح كوكب المريخ.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *