قدمت وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج، السفيرة/ نبيلة مكرم عبد الشهيد، التهنئة للدكتورة/ آن على، وذلك لتوليها منصب وزيرة الشباب وتعليم الطفولة المبكرة في الحكومة الأسترالية الجديدة، التي شكلها رسمياً حزب العمال بعد فوزه في الانتخابات الأسترالية التي جرت الأخيرة.

نموذج مشرف

وأعربت مكرم، عن فخرها بهذه الخطوة، والتي جعلت اسم دكتورة/ آن على محمود سروجى، هي أول وزيرة عربية ومسلمة في تاريخ الحكومات الاتحادية الأسترالية، مشيرة أيضاً إلى أن شعار “مصر تستطيع” بأبنائها في الخارج يتحقق دائما مع أي إنجاز يحققه النوابغ المصريين في أي دولة من دول العالم.

وفي معرض احتفاء وزير الهجرة وشؤون المصريين بالخارج، أضافت مكرم، قصة نجاح الدكتورة آن، نموذج مشرف إذ تكن لوطنها بكل الانتماء والحب، وقد شاركت من قبل في مؤتمر “مصر تستطيع بالتاء المربوطة”، الذي تنظمه وتنسقه وزارة الهجرة المصرية، لافتة ومشيدةً بأن إنجاز دكتورة آن، إنما يعد نتيجة لجهود إلقاء الضوء على المصريين البارزين المتواجدين خارج مصر.

حول الدكتورة آن على

أضافت مكرم، إن اختيار دكتورة. آن على، إنما يعد تتويجًا للنجاحات التي تحققها المرأة المصرية في الداخل والخارج، كما أن اختيارها أحد ثمار جهود الدكتورة آن في دعم وتعزيز العلاقات المصرية الأسترالية، وما قامت به كذلك من دور فعال وهام في إطلاق جمعية الصداقة البرلمانية المصرية الأسترالية، وذلك ضمن نتائج مؤتمر “مصر تستطيع بالتاء المربوطة”، مشيرة من جانبها أنها التقت الدكتورة آن على بأستراليا، وهذا حينما كانت نائبة في مجلس النواب الأسترالي.

كما أنها واحدة أيضاً من أكثر 100 شخصية من الشخصيات المؤثرة في أستراليا، علاوة على حصادها لقب شخصية العام الأسترالية، وهو ما ساهم بدوره في أن تنال منصب وزيرة الشباب وتعليم الطفولة المبكرة في أستراليا فعلياً عن جدارة واستحقاق.

تجدر الإشارة أن “الدكتورة آن على محمود سروجي”، من مواليد الإسكندرية في 29 مارس 1967، وتخرجت من الجامعة الأمريكية بالقاهرة، وهي أستاذة جامعية وأكاديمية، وتمارس نشاطًا فاعلاً ومهمًا في مجال مكافحة الأصولية، إذ نشرت عشرات المقالات التي تتناول ظاهرة الرهاب والقضايا ذات الصلة به، وأسست كذلك أول منظمة غير حكومية في أستراليا لمكافحة التطرف.

مارست العمل السياسي وانضمت أيضاً إلى حزب العمال الأسترالي، وأظهرت جدارة وكفاءة سياسية، وهو ما مكنها بالتبعية من أن تكون عضواً عن حزب العمال، في مجلس النواب الأسترالي تحديداً عام 2016، وأدت بتاريخ 1 يونيو 2022 اليمين الدستورية، لتكون بهذا واحدة من الوزيرات العشر، اللائي يقاربن نصف عدد الحكومة الأسترالية التي يبلغ عدد الوزراء من الرجال بها الـ13 وزيرًا، بحيث تم اختيارها بشكل رسمي فيها لتشغل منصب وزيرة للشباب، وتعليم الطفولة المبكرة .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إحدى عشر − 8 =