‬أطلقت المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة في اليوم الثاني لمؤتمر “الابتكار يقود التحلية” بجدة، الذي تنظمه المؤسسة بالشراكة مع منظمة التحلية العالمية (IDA)، والذي يواصل الفعاليات لليوم الثالث على التوالي، جائزة عالمية كبرى للابتكار قيمتها 10 ملايين دولار، بهدف دعم كافة الجهود والمبادرات التي تعزز وتحفز الابتكارات في مجال تحلية المياه.

وقال محافظ المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة، مهندس/ عبد الله بن إبراهيم العبد الكريم، أن هذه الجائزة العالمية الكبرى تتبناها شركات سعودية كبرى تعمل في صناعة تحلية المياه المالحة وسلاسل إمدادها، وهي كل من: شركات روافد للصناعة، الراشد، السعودية لخدمات الأعمال الكهربائية والميكانيكية، الفنار، مجموعة الشريف، مطلق الغويري للمقاولات، وذلك انطلاقًا من مسؤوليتها الاجتماعية وسعيًا منها ولأجل دعم وتشجيع الابتكار في هذا المجال، ومساهمة أيضاً في تحفيز حراك ابتكاري في صناعة تحلية المياه.

وأكد العبد الكريم، أن المؤسسة سوف تساند وتدعم هذا التوجه من خلال تبني جميع الأعمال الإدارية والتنسيقية الخاصة بهذه الجائزة، وستشجع الشركات الوطنية والعالمية لدعم هذه المبادرة، مشيرًا إلى أن الجائزة تبلغ قيمتها 10 ملايين دولار، على ثلاث سنوات، وتركز على عدد من المحاور من أبرزها:

  • النواحي البيئية في صناعة تحلية المياه.
  • والدراسات التحليلية المستقبلية ذات العلاقة بالابتكار.
  • إضافة لاستخدام التقنيات الجديدة.
  • وفرص خفض استهلاك الطاقة.
  • وخفض التكلفة الرأسمالية والتشغيلية.

تعزيز ودعم الابتكارات

وأشار العبدالكريم، أن الجائزة تستهدف جميع الباحثين الذين يعملون في الجامعات ومراكز الأبحاث، والعاملين في الشركات التي تعمل في مجال تحلية المياه على كافة المستويات المحلية والإقليمية والعالمية، بالإضافة إلى رواد الأعمال، لافتًا أنه في الفترة القليلة المقبلة سوف يتم تشكيل مجلس استشاري للجائزة يضم في عضويته ممثلين عن الشركات المانحة ومستقلين، كما ستشكل لجنة تنفيذية تكون مهمتها الإشراف على تنظيم وإدارة الجائزة.

وأضاف محافظ المؤسسة لتحلية المياه المالحة، أن الأفكار تأخذ قيمة أعلى بالفعل بالابتكار، لذلك يتوجب علينا أن ننتهز الأفكار ونخلق فرصًا للاستفادة منها أيضاً حتى تكون ذات قيمة، مشيراً من جانبه إلى مواصلة المؤسسة في تعزيز ودعم الابتكارات وتطبيقها، وهذا تماشيًا مع مبادرة السعودية الخضراء التي أعلن عنها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان في تاريخ 27 مارس 2021، وتوازيًا كذلك مع رؤية المملكة 2030.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

19 + 3 =