تنظم كل من مؤسسة قطر ومنصة TED، فعاليتها الإقليمية الثانية في المملكة الأردنية الهاشمية، وذلك في الرابع من شهر يونيو العام الجاري، وسوف تكون تحت شعار “بقدراتنا نرتقي بأفكارنا”، إذ تسلط هذه الفعالية الضوء على الكيفية والآلية التي من خلالها يمكننا أن نطلق العنان لما نمتلكه من إمكانيات بشرية وطبيعية وتكنولوجية أيضاً، للتصدي لكل ما نواجهه من تحديات على المستوى العالمي لتشكيل وبناء مستقبلنا، وهذا بحسب مؤسسة قطر.

نجاحًا ملحوظًا

وقال مصدر، إن المشاركة سوف تكون متاحة رسمياً للمتابعة من خلال شبكة الإنترنت، وسينضم إلى هذه الفعالية عدد ثلاثة من متحدثي TED، إذ يشاركوا المتابعين والجمهور من شتى دول العالم، وجهات نظرهم باللغة العربية حيث ينقلوا ما هي رؤيتهم حول الطرق التي من خلالها يمكننا أن نعالج مختلف التحديات التي من شأنها أن تواجهنا في مجتماعتنا، وذلك باستخدام الطرق التي توصلنا إلى المعلومات والبيانات وامتلاك الخيال كذلك والقدرة على الابتكار.

وأضاف المصدر، أن الفعاليات التي تنظمها مؤسسة قطر وTED إنما تنطلق من إيمانهما بأهمية الأفكار وما تمتلكه من قوة، مشيرًا كذلك إلى أن الفعالية التي ستقام في الأردن هي النسخة الإقليمية الثانية تحديداً من فعاليات “منصة TED بالعربي” منذ انطلاقها في عام 2020.

وتمت الإشارة إلى أن المنصة هي بمثابة المبادرة الأولى لـ TED باللغة العربية، والتي تحقق بدورها نجاحًا ملحوظًا منذ انطلاقها، بحيث زار موقعها الإلكتروني مليوني زائر، ووصل إلى ما تقدمه من محتوى 16 مليون شخص، كما حظيت أيضاً على شتى وسائل التواصل الاجتماعي بما يتجاوز الـ36 مليون متابعة.

أبرز متحدثي فعالية TED في الأردن

كما تابع المصدر، يتحدث في هذه الفعالية ثلاثة من أبرز متحدثي TED، وهم كل من السادة: “مدير فني والمؤسس لشركة مسرح /شبر حر/ فضلاً عن خريج برنامج مسرح معهد صندانس، أمير نزار الزعبي، بالإضافة إلى شيخة الجساسي، وهي أول عمانية مكفوفة تحصل على درجة الماجستير في إدارة الأعمال من جامعة بيدفوردشير الكائنة بالمملكة المتحدة، علاوة على امتثال محمود، التي تكرس وقتها لنشر التفاهم من خلال الشِعر ومناصرة القضايا، لا سيما قضايا اللاجئين والمجتمعات المحرومة”.

تجدر الإشارة أن هذه الفعاليات الإقليمية التي تنظمها TED بالعربي، هي تمهيد للفعالية الرئيسية التي ستعقد بشكل رسمي في شهر مارس العام القادم في العاصمة القطرية الدوحة، وسوف تتيح هذه الفعالية ضمن بنودها تجربة مؤتمرات TED في الشرق الأوسط، وخلال هذا الحدث سيقع الاختيار أيضاً على عدد 16 متحدثًا بحيث سيقدمون باللغة العربية أفكارًا مبتكرة وملهمة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

14 − 4 =