استكمال برنامج مبادرون أعمال بنسخته الثانية، والتي انطلقت في التاسع من فبراير للعام 2021، عن بُعد، إذ أطلقت الجمعية الخيرية لتطوير العمل التنموي “تنامي”، وذلك بالتعاون مع مجلس الجمعيات الأهلية بالمملكة، ويختص برنامج مبادرون بتطوير مهارات منسوبي المنظمات غير الربحية، تحديدًا في تصميم المبادرات التنموية المبتكرة، وإنضاج الأفكار بالمجتمع.

تعزز القدرات والمهارات الإبداعية

وقدم الدكتور/ سعدون السعدون، رئيس مجلس الجمعيات الأهلية بالمملكة شكره وامتنانه للقائمين على برنامج “مبادرون2″، مؤكدًا على أهمية مثل تلك البرامج كونها تسهم بشكل إيجابي وفعال في تطوير الفرد والمجتمع، إذ تعزز بدورها القدرات والمهارات الإبداعية لدى الأشخاص، علاوةً على عما تقوم به من تنمية قدرات الأشخاص على تحمل المسؤولية والالتزام، وهو ما يتماشى كليًا مع أهداف ورؤية المملكة 2030.

وأبان علي بن عبدالله الغانم، نائب رئيس مجلس إدارة “تنامي”، ومدرب البرنامج، أن هذه المبادرات مهمة لأنها تستهدف سد الفجوة التنموية، وذلك بتحقُق المزيد من النماء والاستقرار المجتمعي المطلوب توافره بالمملكة العربية السعودية، علاوةً على أنها مفيدة للغاية كونها تُكسب المتدربين أنواع مختلفة من المعارف والمعلومات والمهارات والخبرات، لافتًا إلى أن البرنامج قد حضره بالفعل، أكثر من الـ300 مشاركاً عن بُعد.

حل مشكلات المجتمع

وأكد الغانم، على أن أهمية المبادرات التي يتم تدشينها، إنما تسهم بشكل إيجابي في حل مشكلات المجتمع، كما تعمل أيضًا على تنمية وتطوير المشروعات، وذلك بغرض تحقيق استدامتها، والتقدم وزيادة التنافسية، فضلاً عن الدور البارز  والهام في خلق حلولاً ذكية مبتكرة، بخلاف التخلص من الحلول والأعمال التقليدية التي تتسم بأنها شديدة الروتينية.

تجدر الإشارة إلى أن البرنامج قد انطلق بيوم الثلاثاء، الموافق التاسع من شهر فبراير 2021، بتدريب نظري استمر حتى يوم الأربعاء 10 من ذات الشهر، ثم أعقبه لاحقًا تدريبًا تطبيقيًا، علاوةً على تقديم للاستشارات المتخصصة بيوم الخميس 11 فبراير.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *