حرصت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الممثلة في إدارة تجربة ضيوف الرحمن على توفير مجموعة من ألواح الباركود (QR) بهدف قياس مدى رضا زوار المرافق الخارجية التي تتبع مجمع الملك عبد العزيز لكسوة الكعبة المشرفة، ومكتبة الحرم المكي الشريف).

ألواح (QR) المثبتة في المكتبة والمجمع

يتم التثبيت لألواح (QR) في المجمع والمكتبة لمعرفة مدى رضا ضيوف الرحمن ب 6 لغات عالمية، وأيضاً عن طريق موقع إلكتروني تقوم كوادر سعودية تابعة لوكالة قياس الأداء والجودة والتميز المؤسسي بالرئاسة بالإشراف عليه، وذلك بغرض تحقيق أقصى استفادة ممكنة من التقنيات الحديثة واستغلالها في تطوير بيئة الخدمات والأعمال وتحسين مستوى الأداء، وضمان استكمال الخطط الخاصة بالتطوير التقني والإداري الخاص بالمنظومة.

نافذة الشيخ عبد الرحمن السديس

وفي إطار حرص الدكتور/ عبد الرحمن بن عبد العزيز السديس الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشريف على تقديم أفضل مستوى ممكن من الخدمات لضيوف الحرمين الشريفين والمرافق الخارجية التي تتبع الرئاسة قد تم تخصيص نافذة له لتمكينه من الاطلاع عن طريقها بشكل فوري على الاقتراحات الواردة من المواطنين، وأبرز ما لديهم من ملاحظات وتساؤلات.

المستفيدين من مقرأة الحرمين الشريفين

وتعد مقرأة الحرمين الشريفين مشروعا عالميا ناجحا بكل المقاييس لتعليم القرآن الكريم للمسلمين في جميع جهات العالم من داخل الحرمين الشريفين، حيث تعمل المقرأة على إقراء القرآن الكريم وتعليمه للراغبين بناء على المعايير المحددة للجودة، على يد مقرئين من أصحاب الخبرات، حيث يتم تقديم الخدمة عن بعد بواسطة الإنترنت للمسلمين الراغبين في تعلمه من كافة أنحاء العالم، ويتم استغلال التكنولوجيا الحديثة في تسهيل تعلم القرآن الكريم وترتيله بإتقان، واستخدام أفضل الطرق والأساليب المتاحة لتعليم القرآن الكريم وكيفية قراءته بشكل صحيح.

وقد وجهت وكالة الشؤون التوجيهية والإرشادية اهتماما واضحاً بتعليم كتاب الله عز وجل تلاوة وحفظا، وقد مثلها في ذلك الإدارة العامة لشؤون المصاحف، حيث وصل إجمالي عدد المستفيدين من الخدمة (39451) مستفيدا، وقد اشتملت الجنسيات المستفيدة من المقرأة على حوالي (230) جنسية، أما ساعات الإقراء فقد بلغت نحو (22951) ساعة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة + 15 =