تبذل مملكة البحرين جهودًا كبيرة لتعزيز التحول للاقتصاد الرقمي، وتحقق في ذلك تقدماً مهماً لاسيما في مجال الاستثمار في التكنولوجيا المالية، وتعتبر خليج البحرين للتكنولوجيا المالية التابعة لتحالف التكنولوجيا المالية أحد أهم الأذرع التي تقود هذا التحول، وضمن هذا الإطار أتمت كلية البحرين التقنية والمعروفة باسم (بوليتكنك البحرين)، توقيع مذكرة تفاهم مع خليج البحرين، وتأتي تلك الخطوة الهامة بهدف تعزيز التعاون بين المؤسستين.

تطوير مهارات وقدرات الطلبة

كشف مصدر مسؤول، أن بنود مذكرة التفاهم المُبرمة إنما ترتكز على توثيق أطر التعاون بين المؤسستين لاسيما في مجال التدريب المهني والعملي لطلبة بوليتكنك البحرين، والذي سيكون في مقر مؤسسة خليج البحرين للتكنولوجيا المالية، مشيرًا إلى أنه بموجب مذكرة التفاهم سوف تتبادل المؤسستان ما يملكانه من معرفة وخبرات، وذلك سعيًا إلى تطوير مهارات وقدرات الطلبة في مجال التكنولوجيا المالي.

فرص تعليمية وتدريبية

وقال كيران أوكوهان، الرئيس التنفيذي لبوليتكنك البحرين، نحن سعداء بتوقيع هذه الاتفاقية مع خليج البحرين للتكنولوجيا المالية، وذلك لكونه مركزًا رائدًا في مجال التكنولوجيا المالية في منطقة الشرق الأوسط، مشيرًا أنه بموجب مذكرة التفاهم سوف يتم تقديم العديد من المبادرات التعليمية والتدريبية التي تهدف إلى صقل وتنمية مهارات وقدرات طلبة كلية البحرين وخريجيها ومنتسبيها.

أردف كيران في سياق تصريحه بأن تلك الفرص التعليمية والتدريبية من شأنها أن تعزز الفرص الوظيفية للمتدربين، إضافة إلى أن هذه المبادرات سوف تساهم بشكل إيجابي في تعزيز معارف الطلبة وتكسبهم الخبرات في قطاع التكنولوجيا المالية والاقتصاد الرقمي، حيث أن من سيقوم بالتدريب فريق من مؤسسة خليج البحرين للتكنولوجيا المالية.

من جانبه قال بدر ساتر، الرئيس التنفيذي لخليج البحرين للتكنولوجيا المالية، إنما نثق في أن تعاوننا مع كلية بوليتكنك البحرين سوف يساهم كلياً في إكساب الطلبة خبرات جديدة في مجال التكنولوجيا المالية، وذلك لأننا سوف نوفر لهم فرص تدريبية ذات مستوى عال حتى وصولهم إلى مستوى الاحتراف والتمتع بالكفاء العالية، خاصة في مجال التكنولوجيا المالية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة + 6 =