اختتمت جامعة جازان مشاركتها في مؤتمر ومعرض التعليم الدولي الذي أقيم في المملكة العربية السعودية على على مدى أربعة أيام، وجاء شعار الجامعة “نستثمر تميزنا” حيث كان متناغمًا كليا مع ما العديد من الإنجازات التي قدمتها وإسهاماتها في تنمية المجتمع، وما تبذله أيضاً من جهود دؤوبة من أجل تعزيز مهارات وقدرات المواطنين، إضافة إلى جهودها البارزة في تطوير المناهج وخطط تحولها الرقمي، وما تقوم به من دور فعال في دعم مجالات البحث والابتكار، وهو ما يتوازي بالتبعية مع جهودها في تمكين المرأة السعودية في تولي المناصب القيادية.

إشادة وزارة التعليم

وفي هذا السياق أشاد الدكتور/ حمد بن محمد آل الشيخ، وزير التعليم السعودي، بما حققته جامعة جازان من نجاح خلال مشاركتها المتميزة في المؤتمر والمعرض الدولي للتعليم، حيث نظمت العديد من الحلقات النقاشية التي تميزت فعلياً بحضور لافت من مسؤولي العديد من الجامعات السعودية، إضافة إلى نجاحها كذلك في عقد عددًا من الاتفاقيات والشراكات التي تسعى من خلالها إلى تحقق تكامل مع شتى المؤسسات التعليمية بالمملكة، مثمنًا تلك الجهود تحت قيادة دكتور/ مرعي بن حسين القحطاني، رئيس الجامعة.

وقال مصدر، أن مشاركة جامعة جازان في المعرض كانت متميزة بالفعل في كافة الجوانب وقد جذب جناحها الأنظار وأشاد به الزوار والمسؤولين، حيث تم تصميمه بشكل عصري، وتضمن برج الجامعة أحد معالمها التنموية المميزة، كما تم تصميم الطابق الثاني من الجناح ليكون مكانًا لحلقات النقاش، وكان ملفتًا استخدم الجامعة لكافة التقنيات الحديثة خلال عرض إنجازاتها.

حلقات النقاش

حظيت حلقات النقاش التي بلغ عددها الـ8 حلقات، بتفاعل كبير من الحضور من زوار المؤتمر والمعرض الدولي للتعليم، إذ تناولت محاور تلك الحلقات التجارب المميزة لجامعة جازان وما تقوم به من جهود لتعزيز جودة المخرجات، علاوة على جهود التطوير من أجل رفع كفاءة مستوى الأداء.

الجدير بالذكر أنها تناولت أيضاً بعض الحلقات النقاشية حول ما تقوم به جامعة جازان من دور فاعل في دعم الابتكار وتعزيز المفاهيم الجديدة في نطاق القيادة والتعليم، إضافة إلى دورها الداعم في تفعيل الأنشطة الاجتماعية التي يكون أغلبها في صالح خدمة المجتمع.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنا عشر + 19 =